حديث رقم : 687

ضبط

دَخَلْتُ عَلَى عَائِشَةَ فَقُلْتُ : أَلاَ تُحَدِّثِينِي عَنْ مَرَضِ رَسُولِ اللَّهِ (ﷺ) ؟ قَالَتْ : بَلَى ، ثَقُلَ ثَقُلَ اشتد مرضه. النَّبِيُّ (ﷺ) فَقَالَ : "‎أَصَلَّى النَّاسُ" ؟ قُلْنَا : لاَ ، هُمْ يَنْتَظِرُونَكَ ، قَالَ : "‎ضَعُوا لِي مَاءً فِي الْمِخْضَبِ الْمِخْضَبِ وعاء من خشب أو حجر.
'المخضب : الإناء الذي يُغْسَل فيه صغيرا كان أو كبيرا'
"
، قَالَتْ : فَفَعَلْنَا ، فَاغْتَسَلَ ، فَذَهَبَ لِيَنُوءَ لِيَنُوءَ لينهض بجهد.
'ناء : قام ونهض'
فَأُغْمِيَ عَلَيْهِ ، ثُمَّ أَفَاقَ ، فَقَالَ (ﷺ) : "‎أَصَلَّى النَّاسُ ؟" ، قُلْنَا : لاَ ، هُمْ يَنْتَظِرُونَكَ يَا رَسُولَ اللَّهِ ، قَالَ : "‎ضَعُوا لِي مَاءً فِي الْمِخْضَبِ الْمِخْضَبِ وعاء من خشب أو حجر.
'المخضب : الإناء الذي يُغْسَل فيه صغيرا كان أو كبيرا'
"
، قَالَتْ : فَقَعَدَ فَاغْتَسَلَ ، ثُمَّ ذَهَبَ لِيَنُوءَ لِيَنُوءَ لينهض بجهد.
'ناء : قام ونهض'
فَأُغْمِيَ عَلَيْهِ ، ثُمَّ أَفَاقَ ، فَقَالَ : "‎أَصَلَّى النَّاسُ ؟" ، قُلْنَا : لاَ ، هُمْ يَنْتَظِرُونَكَ يَا رَسُولَ اللَّهِ ، فَقَالَ : "‎ضَعُوا لِي مَاءً فِي الْمِخْضَبِ الْمِخْضَبِ وعاء من خشب أو حجر.
'المخضب : الإناء الذي يُغْسَل فيه صغيرا كان أو كبيرا'
"
، فَقَعَدَ ، فَاغْتَسَلَ ، ثُمَّ ذَهَبَ لِيَنُوءَ لِيَنُوءَ لينهض بجهد.
'ناء : قام ونهض'
فَأُغْمِيَ عَلَيْهِ ، ثُمَّ أَفَاقَ فَقَالَ : "‎أَصَلَّى النَّاسُ ؟" فَقُلْنَا : لاَ ، هُمْ يَنْتَظِرُونَكَ يَا رَسُولَ اللَّهِ ، وَالنَّاسُ عُكُوفٌ عُكُوفٌ مجتمعون جمع عاكف واصل العكوف اللبث فِي الْمَسْجِدِ ، يَنْتَظِرُونَ النَّبِيَّ عَلَيْهِ السَّلاَمُ لِصَلاَةِ الْعِشَاءِ الْآخِرَةِ ، فَأَرْسَلَ النَّبِيُّ (ﷺ) إِلَى أَبِي بَكْرٍ بِأَنْ يُصَلِّيَ بِالنَّاسِ ، فَأَتَاهُ الرَّسُولُ فَقَالَ : إِنَّ رَسُولَ اللَّهِ (ﷺ) يَأْمُرُكَ أَنْ تُصَلِّيَ بِالنَّاسِ ، فَقَالَ أَبُو بَكْرٍ - وَكَانَ رَجُلًا رَقِيقًا - : يَا عُمَرُ صَلِّ بِالنَّاسِ ، فَقَالَ لَهُ عُمَرُ : أَنْتَ أَحَقُّ بِذَلِكَ ، فَصَلَّى أَبُو بَكْرٍ تِلْكَ الْأَيَّامَ ، ثُمَّ إِنَّ النَّبِيَّ (ﷺ) وَجَدَ مِنْ نَفْسِهِ خِفَّةً خِفَّةً 'خفة : نشاطا' ، فَخَرَجَ بَيْنَ رَجُلَيْنِ أَحَدُهُمَا الْعَبَّاسُ لِصَلاَةِ الظُّهْرِ وَأَبُو بَكْرٍ يُصَلِّي بِالنَّاسِ ، فَلَمَّا رَآهُ أَبُو بَكْرٍ ذَهَبَ لِيَتَأَخَّرَ ، فَأَوْمَأَ فَأَوْمَأَ 'الإيماء : الإشارة بأعضاء الجسد كالرأس واليد والعين ونحوه' إِلَيْهِ النَّبِيُّ (ﷺ) بِأَنْ لاَ يَتَأَخَّرَ ، قَالَ : "‎أَجْلِسَانِي إِلَى جَنْبِهِ" ، فَأَجْلَسَاهُ إِلَى جَنْبِ أَبِي بَكْرٍ ، قَالَ : فَجَعَلَ أَبُو بَكْرٍ يُصَلِّي وَهُوَ يَأْتَمُّ بِصَلاَةِ النَّبِيِّ (ﷺ) ، وَالنَّاسُ بِصَلاَةِ أَبِي بَكْرٍ ، وَالنَّبِيُّ (ﷺ) قَاعِدٌ ، قَالَ عُبَيْدُ اللَّهِ : فَدَخَلْتُ عَلَى عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَبَّاسٍ فَقُلْتُ لَهُ : أَلاَ أَعْرِضُ عَلَيْكَ مَا حَدَّثَتْنِي عَائِشَةُ عَنْ مَرَضِ النَّبِيِّ (ﷺ) ، قَالَ : هَاتِ ، فَعَرَضْتُ عَلَيْهِ حَدِيثَهَا ، فَمَا أَنْكَرَ مِنْهُ شَيْئًا غَيْرَ أَنَّهُ قَالَ : أَسَمَّتْ لَكَ الرَّجُلَ الَّذِي كَانَ مَعَ الْعَبَّاسِ قُلْتُ : لاَ ، قَالَ : هُوَ عَلِيُّ بْنُ أَبِي طَالِبٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 318)