بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَٰنِ الرَّحِيمِ‎

شرح حديث رقم 663

ضبط

سَمِعْتُ رَجُلًا مِنَ الْأَزْدِ يُقَالُ لَهُ : مَالِكُ مَالِكُ ابْنُ بُحَيْنَةَ في العيني مالك بن بحينة قال ابن الأثير له صحبة وقال الذهبي في تج ريد الصحابة مالك بن بحينة والد عبد الله ورد عنه حديث وصوابه لعبد الله. أقول بحينة هي أم عبد الله رضي الله عنهما وانظر حديث رقم : 829 ابْنُ مَالِكُ ابْنُ بُحَيْنَةَ في العيني مالك بن بحينة قال ابن الأثير له صحبة وقال الذهبي في تج ريد الصحابة مالك بن بحينة والد عبد الله ورد عنه حديث وصوابه لعبد الله. أقول بحينة هي أم عبد الله رضي الله عنهما وانظر حديث رقم : 829 بُحَيْنَةَ مَالِكُ ابْنُ بُحَيْنَةَ في العيني مالك بن بحينة قال ابن الأثير له صحبة وقال الذهبي في تج ريد الصحابة مالك بن بحينة والد عبد الله ورد عنه حديث وصوابه لعبد الله. أقول بحينة هي أم عبد الله رضي الله عنهما وانظر حديث رقم : 829 : أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ (ﷺ) رَأَى رَجُلًا وَقَدْ أُقِيمَتِ الصَّلاَةُ يُصَلِّي رَكْعَتَيْنِ ، فَلَمَّا انْصَرَفَ رَسُولُ اللَّهِ (ﷺ) لاَثَ لاَثَ 'لاث : أحاطه الناس واجتمعوا حوله' بِهِ النَّاسُ ، وَقَالَ لَهُ رَسُولُ اللَّهِ (ﷺ) : "‎ آلصُّبْحَ آلصُّبْحَ أَرْبَعًا قَوْلُهُ 'آلصُّبْحَ أَرْبَعًا' بِهَمْزَةٍ مَمْدُودَةٍ فِي أَوَّلِهِ وَيَجُوزُ قَصْرُهَا وَهُوَ اسْتِفْهَامُ إِنْكَارٍ وَأَعَادَهُ تَأْكِيدًا لِلْإِنْكَارِ أَرْبَعًا آلصُّبْحَ أَرْبَعًا قَوْلُهُ 'آلصُّبْحَ أَرْبَعًا' بِهَمْزَةٍ مَمْدُودَةٍ فِي أَوَّلِهِ وَيَجُوزُ قَصْرُهَا وَهُوَ اسْتِفْهَامُ إِنْكَارٍ وَأَعَادَهُ تَأْكِيدًا لِلْإِنْكَارِ ، آلصُّبْحَ آلصُّبْحَ أَرْبَعًا قَوْلُهُ 'آلصُّبْحَ أَرْبَعًا' بِهَمْزَةٍ مَمْدُودَةٍ فِي أَوَّلِهِ وَيَجُوزُ قَصْرُهَا وَهُوَ اسْتِفْهَامُ إِنْكَارٍ وَأَعَادَهُ تَأْكِيدًا لِلْإِنْكَارِ أَرْبَعًا آلصُّبْحَ أَرْبَعًا قَوْلُهُ 'آلصُّبْحَ أَرْبَعًا' بِهَمْزَةٍ مَمْدُودَةٍ فِي أَوَّلِهِ وَيَجُوزُ قَصْرُهَا وَهُوَ اسْتِفْهَامُ إِنْكَارٍ وَأَعَادَهُ تَأْكِيدًا لِلْإِنْكَارِ" ، تَابَعَهُ غُنْدَرٌ ، وَمُعَاذٌ ، عَنْ شُعْبَةَ فِي مَالِكٍ ، وَقَالَ ابْنُ إِسْحَاقَ : عَنْ سَعْدٍ ، عَنْ حَفْصٍ ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ ابْنِ بُحَيْنَةَ ، وَقَالَ حَمَّادٌ : أَخْبَرَنَا سَعْدٌ ، عَنْ حَفْصٍ ، عَنْ مَالِكٍالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 308)

شرح حديث رقم 1449

ضبط

أَشْهَدُ عَلَى رَسُولِ اللَّهِ (ﷺ) لَصَلَّى قَبْلَ الخُطْبَةِ ، فَرَأَى أَنَّهُ لَمْ يُسْمِعِ النِّسَاءَ ، فَأَتَاهُنَّ وَمَعَهُ بِلاَلٌ نَاشِرَ نَاشِرَ 'نشر ثوبه : بسطه' ثَوْبِهِ ، فَوَعَظَهُنَّ ، وَأَمَرَهُنَّ أَنْ يَتَصَدَّقْنَ ، فَجَعَلَتِ المَرْأَةُ تُلْقِي وَأَشَارَ أَيُّوبُ إِلَى أُذُنِهِ وَإِلَى حَلْقِهِالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 643)

شرح حديث رقم 2653

ضبط

سُئِلَ النَّبِيُّ (ﷺ) عَنِ الكَبَائِرِ الكَبَائِرِ جمع كبيرة وهي كل فعل قبيح نهى عنه الشرع وشدد النهي عنه وأعظم أمره.
'الكبائر : واحدتُها : كبيرة، وهي الفَعْلَة القبيحة من الذنوب المَنْهيِّ عنها شرعا العظِيم أمْرُها'
، قَالَ : "‎الإِشْرَاكُ بِاللَّهِ ، وَعُقُوقُ وَعُقُوقُ هو كل فعل يتأذى به الوالدان تأذيا شديدا وهو ليس من الأفعال الواجبة شرعا أصله من العق وهو القطع لأن العاق يقطع ما بينه وبينهما من صلة.
'العقوق : الاستخفاف بالوالدين وعصيانهما وترك الإحسان إليهما'
الوَالِدَيْنِ ، وَقَتْلُ النَّفْسِ ، وَشَهَادَةُ الزُّورِ"
، تَابَعَهُ غُنْدَرٌ ، وَأَبُو عَامِرٍ ، وَبَهْزٌ ، وَعَبْدُ الصَّمَدِ ، عَنْ شُعْبَةَالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1162)

شرح حديث رقم 3873

ضبط

أَنَّ أُمَّ حَبِيبَةَ ، وَأُمَّ سَلَمَةَ ذَكَرَتَا كَنِيسَةً رَأَيْنَهَا بِالحَبَشَةِ فِيهَا تَصَاوِيرُ ، فَذَكَرَتَا للنَّبِيِّ (ﷺ) ، فَقَالَ : "‎إِنَّ أُولَئِكَ إِذَا كَانَ فِيهِمُ الرَّجُلُ الصَّالِحُ فَمَاتَ ، بَنَوْا عَلَى قَبْرِهِ مَسْجِدًا ، وَصَوَّرُوا فِيهِ تِيكَ الصُّوَرَ ، أُولَئِكَ شِرَارُ الخَلْقِ عِنْدَ اللَّهِ يَوْمَ القِيَامَةِ"المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1697)