بَابُ غَزْوَةِ أَوْطَاسٍ

شرح حديث رقم 4323

ضبط

لَمَّا فَرَغَ النَّبِيُّ (ﷺ) مِنْ حُنَيْنٍ بَعَثَ أَبَا عَامِرٍ عَلَى جَيْشٍ إِلَى أَوْطَاسٍ أَوْطَاسٍ اسم واد في ديار هوزان وهو موضع حرب حنين وأوطاس جمع وطيس والوطيس نقرة من الحجر توقد حولها النار فيطبخ به اللحم والوطيس أيضا التنور ويكنى بها عن الحرب فيقال حمي الوطيس إذا اشتدت الحرب. ، فَلَقِيَ دُرَيْدَ بْنَ الصِّمَّةِ ، فَقُتِلَ دُرَيْدٌ وَهَزَمَ اللَّهُ أَصْحَابَهُ ، قَالَ أَبُو مُوسَى : وَبَعَثَنِي مَعَ أَبِي عَامِرٍ ، فَرُمِيَ أَبُو عَامِرٍ فِي رُكْبَتِهِ ، رَمَاهُ جُشَمِيٌّ جُشَمِيٌّ من بني جشم.
'جشمي : منسوب إلى قبيلة جشم'
بِسَهْمٍ بِسَهْمٍ 'السهم : عود من خشب يسوَّى في طرفه نصل يُرمَى به عن القوس' فَأَثْبَتَهُ فَأَثْبَتَهُ أي أثبت السهم. فِي رُكْبَتِهِ ، فَانْتَهَيْتُ إِلَيْهِ فَقُلْتُ : يَا عَمِّ مَنْ رَمَاكَ ؟ فَأَشَارَ إِلَى أَبِي مُوسَى فَقَالَ : ذَاكَ قَاتِلِي الَّذِي رَمَانِي ، فَقَصَدْتُ لَهُ فَلَحِقْتُهُ ، فَلَمَّا رَآنِي وَلَّى ، فَاتَّبَعْتُهُ وَجَعَلْتُ أَقُولُ لَهُ : أَلاَ تَسْتَحْيِي تَسْتَحْيِي من الفرار.
'استحيا : انقبض وانزوى'
، أَلاَ تَثْبُتُ ، فَكَفَّ ، فَاخْتَلَفْنَا فَاخْتَلَفْنَا ضَرْبَتَيْنِ أي ضرب كل منا الآخر ضربة صائبة. ضَرْبَتَيْنِ فَاخْتَلَفْنَا ضَرْبَتَيْنِ أي ضرب كل منا الآخر ضربة صائبة. بِالسَّيْفِ فَقَتَلْتُهُ ، ثُمَّ قُلْتُ لِأَبِي عَامِرٍ : قَتَلَ اللَّهُ صَاحِبَكَ ، قَالَ : فَانْزِعْ هَذَا السَّهْمَ السَّهْمَ 'السهم : عود من خشب يسوَّى في طرفه نصل يُرمَى به عن القوس' فَنَزَعْتُهُ فَنَزَا مِنْهُ المَاءُ ، قَالَ : يَا ابْنَ أَخِي أَقْرِئِ النَّبِيَّ (ﷺ) السَّلاَمَ ، وَقُلْ لَهُ : اسْتَغْفِرْ لِي وَ اسْتَخْلَفَنِي اسْتَخْلَفَنِي جعلني أميرا عليهم من بعده. أَبُو عَامِرٍ عَلَى النَّاسِ ، فَمَكُثَ يَسِيرًا ثُمَّ مَاتَ ، فَرَجَعْتُ فَدَخَلْتُ عَلَى النَّبِيِّ (ﷺ) فِي بَيْتِهِ عَلَى سَرِيرٍ سَرِيرٍ مُرْمَلٍ منسوج بحبل ونحوه من الرمال وهي حبال الحصير التي تضفر بها الأسرة.
'مرمل : منسوج بسعف النخل'
مُرْمَلٍ سَرِيرٍ مُرْمَلٍ منسوج بحبل ونحوه من الرمال وهي حبال الحصير التي تضفر بها الأسرة.
'مرمل : منسوج بسعف النخل'
وَعَلَيْهِ فِرَاشٌ ، قَدْ أَثَّرَ رِمَالُ السَّرِيرِ بِظَهْرِهِ وَجَنْبَيْهِ ، فَأَخْبَرْتُهُ بِخَبَرِنَا وَخَبَرِ أَبِي عَامِرٍ ، وَقَالَ : قُلْ لَهُ اسْتَغْفِرْ لِي ، فَدَعَا بِمَاءٍ فَتَوَضَّأَ ، ثُمَّ رَفَعَ يَدَيْهِ فَقَالَ : "‎اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِعُبَيْدٍ أَبِي عَامِرٍ وَرَأَيْتُ بَيَاضَ بَيَاضَ إِبْطَيْهِ مكان الشعر تحت المنكبين وظهروه كناية عن المبالغة برفع اليدين إِبْطَيْهِ بَيَاضَ إِبْطَيْهِ مكان الشعر تحت المنكبين وظهروه كناية عن المبالغة برفع اليدين" ، ثُمَّ قَالَ : "‎اللَّهُمَّ اجْعَلْهُ يَوْمَ القِيَامَةِ فَوْقَ كَثِيرٍ مِنْ خَلْقِكَ مِنَ النَّاسِ" ، فَقُلْتُ : وَلِي فَاسْتَغْفِرْ ، فَقَالَ : "‎اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِعَبْدِ اللَّهِ بْنِ قَيْسٍ ذَنْبَهُ ، وَأَدْخِلْهُ يَوْمَ القِيَامَةِ مُدْخَلًا كَرِيمًا" ، قَالَ أَبُو بُرْدَةَ : إِحْدَاهُمَا لِأَبِي عَامِرٍ ، وَالأُخْرَى لِأَبِي مُوسَىالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1868)