بَابُ فَضْلِ الجِهَادِ وَالسِّيَرِ

ضبط

وَقَوْلِ اللَّهِ تَعَالَى : { إِنَّ اللَّهَ اشْتَرَى مِنَ المُؤْمِنِينَ أَنْفُسَهُمْ وَأَمْوَالَهُمْ ، بِأَنَّ لَهُمُ الجَنَّةَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَيَقْتُلُونَ وَيُقْتَلُونَ ، وَعْدًا وَعْدًا عَلَيْهِ حَقًّا وعد به سبحانه وهو وعد ثابت متحقق لا محالة. عَلَيْهِ وَعْدًا عَلَيْهِ حَقًّا وعد به سبحانه وهو وعد ثابت متحقق لا محالة. حَقًّا وَعْدًا عَلَيْهِ حَقًّا وعد به سبحانه وهو وعد ثابت متحقق لا محالة. فِي فِي التَّوْرَاةِ وَالإِنْجِيلِ وَالقُرْآنِ أثبته في التوراة والإنجيل كما أثبته في القرآن. التَّوْرَاةِ فِي التَّوْرَاةِ وَالإِنْجِيلِ وَالقُرْآنِ أثبته في التوراة والإنجيل كما أثبته في القرآن. وَالإِنْجِيلِ فِي التَّوْرَاةِ وَالإِنْجِيلِ وَالقُرْآنِ أثبته في التوراة والإنجيل كما أثبته في القرآن. وَالقُرْآنِ فِي التَّوْرَاةِ وَالإِنْجِيلِ وَالقُرْآنِ أثبته في التوراة والإنجيل كما أثبته في القرآن. ، وَمَنْ أَوْفَى بِعَهْدِهِ مِنَ اللَّهِ فَاسْتَبْشِرُوا فَاسْتَبْشِرُوا افرحوا. بِبَيْعِكُمُ الَّذِي بَايَعْتُمْ بِهِ }[التوبة : 111] إِلَى إِلَى قَوْلِهِ وتتمتها { وَذَٰلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ ، التَّائِبُونَ الْعَابِدُونَ الْحَامِدُونَ السَّائِحُونَ الرَّاكِعُونَ السَّاجِدُونَ الْآمِرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَالنَّاهُونَ عَنِ الْمُنكَرِ وَالْحَافِظُونَ لِحُدُودِ اللَّهِ ۗ وَبَشِّرِ الْمُؤْمِنِينَ }[التوبة: 111-112] (التائبون) التاركون للذنوب والفواحش. (السائحون) الصائمون وقيل هم المهاجرون في طلب العلم أو الدعوة إلى الله عز وجل. (الحافظون لحدود الله) العاملون بالأحكام التي أمر الله تعالى بها قَوْلِهِ إِلَى قَوْلِهِ وتتمتها { وَذَٰلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ ، التَّائِبُونَ الْعَابِدُونَ الْحَامِدُونَ السَّائِحُونَ الرَّاكِعُونَ السَّاجِدُونَ الْآمِرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَالنَّاهُونَ عَنِ الْمُنكَرِ وَالْحَافِظُونَ لِحُدُودِ اللَّهِ ۗ وَبَشِّرِ الْمُؤْمِنِينَ }[التوبة: 111-112] (التائبون) التاركون للذنوب والفواحش. (السائحون) الصائمون وقيل هم المهاجرون في طلب العلم أو الدعوة إلى الله عز وجل. (الحافظون لحدود الله) العاملون بالأحكام التي أمر الله تعالى بها { وَبَشِّرِ المُؤْمِنِينَ }[التوبة : 112] قَالَ ابْنُ عَبَّاسٍ : الحُدُودُ الطَّاعَةُالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1231)

حديث رقم : 2782

ضبط

سَأَلْتُ رَسُولَ اللَّهِ (ﷺ) قُلْتُ : يَا رَسُولَ اللَّهِ ، أَيُّ العَمَلِ أَفْضَلُ ؟ قَالَ : "‎الصَّلاَةُ عَلَى مِيقَاتِهَا" ، قُلْتُ : ثُمَّ أَيٌّ ؟ قَالَ : "‎ثُمَّ بِرُّ بِرُّ 'بر الوالدين : التوسع في الإحسان إليهما ووصلهما' الوَالِدَيْنِ" ، قُلْتُ : ثُمَّ أَيٌّ ؟ قَالَ : "‎الجِهَادُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ" ، فَسَكَتُّ عَنْ رَسُولِ اللَّهِ (ﷺ) ، وَلَوِ اسْتَزَدْتُهُ لَزَادَنِيالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1232)