شرح حديث الباب

ضبط

وَكَيْفَ قِسْمَةُ مَا يُكَالُ وَيُوزَنُ مُجَازَفَةً مُجَازَفَةً أي بدون كيل أو وزن. أَوْ قَبْضَةً قَبْضَةً ، لَمَّا لَمْ يَرَ المُسْلِمُونَ فِي النَّهْدِ النَّهْدِ هو أن يخرج كل من الرفقاء نفقة سفره وتوضع النفقات كلها ويخلط بعضها ببعض وينفق الجميع منها وإن تفاوتوا في الأكل. بَأْسًا أَنْ يَأْكُلَ هَذَا بَعْضًا وَهَذَا بَعْضًا ، وَكَذَلِكَ مُجَازَفَةُ مُجَازَفَةُ الذَّهَبِ وَالفِضَّةِ أي يجوز إذا اختلف الجنس كذهب وفضة أما إذا اتحد كذهب بذهب أو فضة بفضة فلا يجوز لأنه ربا. الذَّهَبِ مُجَازَفَةُ الذَّهَبِ وَالفِضَّةِ أي يجوز إذا اختلف الجنس كذهب وفضة أما إذا اتحد كذهب بذهب أو فضة بفضة فلا يجوز لأنه ربا. وَالفِضَّةِ مُجَازَفَةُ الذَّهَبِ وَالفِضَّةِ أي يجوز إذا اختلف الجنس كذهب وفضة أما إذا اتحد كذهب بذهب أو فضة بفضة فلا يجوز لأنه ربا. وَالقِرَانُ وَالقِرَانُ بأن يأكل هذا تمرتين تمرتين وهذا تمرة تمرة فلا بأس في ذلك فِي التَّمْرِالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1089)