حديث رقم : 2915

ضبط

قَالَ النَّبِيُّ (ﷺ) ، وَهُوَ فِي قُبَّةٍ قُبَّةٍ 'القبة : هي الخيمة الصغيرة أعلاها مستدير أو البناء المستدير المقوس المجوف' : "‎اللَّهُمَّ إِنِّي أَنْشُدُكَ أَنْشُدُكَ 'نشده : سأله وأقسم عليه' عَهْدَكَ وَوَعْدَكَ ، اللَّهُمَّ إِنْ إِنْ شِئْتَ هلاك المؤمنين. شِئْتَ إِنْ شِئْتَ هلاك المؤمنين. لَمْ لَمْ تُعْبَدْ بَعْدَ اليَوْمِ لأنه لا يبقى من يدعو إلى الله عز وجل وتقوى شوكة الباطل. تُعْبَدْ لَمْ تُعْبَدْ بَعْدَ اليَوْمِ لأنه لا يبقى من يدعو إلى الله عز وجل وتقوى شوكة الباطل. بَعْدَ لَمْ تُعْبَدْ بَعْدَ اليَوْمِ لأنه لا يبقى من يدعو إلى الله عز وجل وتقوى شوكة الباطل. اليَوْمِ لَمْ تُعْبَدْ بَعْدَ اليَوْمِ لأنه لا يبقى من يدعو إلى الله عز وجل وتقوى شوكة الباطل." ، فَأَخَذَ أَبُو بَكْرٍ بِيَدِهِ ، فَقَالَ : حَسْبُكَ حَسْبُكَ 'حسبك : كفايتك' يَا رَسُولَ اللَّهِ ، فَقَدْ أَلْحَحْتَ أَلْحَحْتَ بالغت في الدعاء وأطلت فيه وداومت عليه.
'ألَحَّ على الشيء : إذا لَزِمه وأصَرَّ عليه'
عَلَى رَبِّكَ وَهُوَ فِي الدِّرْعِ الدِّرْعِ 'الدِّرْع : الزَّرَدِيَّة وهي قميص من حلقات من الحديد متشابكة يُلْبَس وقايةً من السلاح' ، فَخَرَجَ وَهُوَ يَقُولُ : "‎{ سَيُهْزَمُ سَيُهْزَمُ الجَمْعُ سيفرق جمعهم ويتلاشى. الجَمْعُ سَيُهْزَمُ الجَمْعُ سيفرق جمعهم ويتلاشى. ، وَيُوَلُّونَ وَيُوَلُّونَ الدُّبُرَ يديرون ظهورهم أي يفرون منهزمين. الدُّبُرَ وَيُوَلُّونَ الدُّبُرَ يديرون ظهورهم أي يفرون منهزمين. بَلِ السَّاعَةُ مَوْعِدُهُمْ ، وَالسَّاعَةُ أَدْهَى أَدْهَى أشد وأفظع من الداهية وهي الأمر الشديد الذي لا يهتدى له. وَأَمَرُّ وَأَمَرُّ أعظم بلية وأشد مرارة عليهم. }[القمر: 45-46]" ، وَقَالَ وُهَيْبٌ ، حَدَّثَنَا خَالِدٌ ، يَوْمَ بَدْرٍالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1290)