حديث رقم : 2889

ضبط

خَرَجْتُ مَعَ رَسُولِ اللَّهِ (ﷺ) ، إِلَى خَيْبَرَ أَخْدُمُهُ ، فَلَمَّا قَدِمَ النَّبِيُّ (ﷺ) ، رَاجِعًا وَبَدَا وَبَدَا 'بدا : وضح وظهر' لَهُ أُحُدٌ ، قَالَ : "‎هَذَا جَبَلٌ يُحِبُّنَا وَنُحِبُّهُ" ثُمَّ أَشَارَ بِيَدِهِ إِلَى المَدِينَةِ ، قَالَ : "‎اللَّهُمَّ إِنِّي أُحَرِّمُ أُحَرِّمُ أجعلها حراما. مَا بَيْنَ لاَبَتَيْهَا لاَبَتَيْهَا مثنى لابة وهي الأرض ذات الحجارة السوداء.
'اللابة : الصحراء والحرة ذات الحجارة السوداء'
، كَتَحْرِيمِ إِبْرَاهِيمَ مَكَّةَ ، اللَّهُمَّ بَارِكْ لَنَا فِي صَاعِنَا صَاعِنَا مكاييل كانت معروفة والمعنى بارك لنا في الطعام الذي يكال بها
'الصاع : مكيال المدينة تقدر به الحبوب وسعته أربعة أمداد ، والمد هو ما يملأ الكفين'
وَمُدِّنَا وَمُدِّنَا 'المد : كيل يُساوي ربع صاع وهو ما يملأ الكفين وقيل غير ذلك'"
المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1278)