حديث رقم : 1590

ضبط

قَالَ النَّبِيُّ (ﷺ) مِنَ الغَدِ الغَدِ ما بين الفجر وطلوع الشمس. يَوْمَ النَّحْرِ النَّحْرِ يوم العاشر من ذي الحجة وهو يوم عيد الأضحى.
'يوم النحر : اليوم الأول من عيد الأضحى'
، وَهُوَ بِمِنًى : "‎نَحْنُ نَازِلُونَ غَدًا بِخَيْفِ بَنِي كِنَانَةَ ، حَيْثُ تَقَاسَمُوا تَقَاسَمُوا 'المقاسمة : المعاهدة والمحالفة' عَلَى الكُفْرِ" ، يَعْنِي ذَلِكَ المُحَصَّبَ ، وَذَلِكَ أَنَّ قُرَيْشًا وَكِنَانَةَ ، تَحَالَفَتْ عَلَى بَنِي هَاشِمٍ وَبَنِي عَبْدِ المُطَّلِبِ ، أَوْ بَنِي المُطَّلِبِ : أَنْ لاَ يُنَاكِحُوهُمْ يُنَاكِحُوهُمْ يزوجوهم أو يتزوجوا منهم. وَلاَ يُبَايِعُوهُمْ ، حَتَّى يُسْلِمُوا إِلَيْهِمُ النَّبِيَّ (ﷺ) ، وَقَالَ سَلاَمَةُ ، عَنْ عُقَيْلٍ ، وَيَحْيَى بْنُ الضَّحَّاكِ ، عَنِ الأَوْزَاعِيِّ ، أَخْبَرَنِي ابْنُ شِهَابٍ ، وَقَالاَ : بَنِي هَاشِمٍ ، وَبَنِي المُطَّلِبِ ، قَالَ أَبُو عَبْدِ اللَّهِ : بَنِي المُطَّلِبِ أَشْبَهُ أَشْبَهُ أي بالصواب من عبد المطلب لأن عبد المطلب هو ابن هاشم فلفظ هاشم يغني عنه أما المطلب فهو أخو هاشم والمطلب وهاشم ابنا عبد منافالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 707)