حديث رقم : 1566

ضبط

يَا رَسُولَ اللَّهِ ، مَا شَأْنُ النَّاسِ حَلُّوا حَلُّوا 'حل المحرم وأحل : خرج من إحرامه فجاز له ما كان ممنوعا منه' بِعُمْرَةٍ ، وَلَمْ تَحْلِلْ تَحْلِلْ 'حل المحرم وأحل : خرج من إحرامه فجاز له ما كان ممنوعا منه' أَنْتَ مِنْ عُمْرَتِكَ ؟ قَالَ : "‎إِنِّي لَبَّدْتُ لَبَّدْتُ 'التلبيد : أن يجعل المحرم في رأسه شيئا من صمغ ليتلبد شعره إبقاء عليه لئلا يشعث في الإحرام ويقمل' رَأْسِي ، وَقَلَّدْتُ وَقَلَّدْتُ جعلت القلائد في أعناقه ليعلم أنه هدي والهدي ما يهدى لله تعالى من النعم فيذبح في الحرم ويوزع على فقرائه.
'قلد الهدي : علق في عنقه ما يدل على إهدائه للحرم'
هَدْيِي هَدْيِي 'الهدي : ما يُهْدَى إلى البَيْت الحَرام من النَّعَم لِتُنْحر تقربًا إلى الله أو تكفيرا عن خطأ وأُطْلق على جَميع الإبِل وإن لم تَكُنْ هَدْياً وقيل : الهدي كل ما يهدى إلى البيت من مال أو متاع أيضا' ، فَلاَ أَحِلُّ أَحِلُّ 'حل المحرم وأحل : خرج من إحرامه فجاز له ما كان ممنوعا منه' حَتَّى أَنْحَرَ أَنْحَرَ 'النحر : الذبح'"
المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 696)