بَابٌ : كَيْفَ تُهِلُّ الحَائِضُ وَالنُّفَسَاءُ

ضبط

أَهَلَّ : تَكَلَّمَ بِهِ ، وَاسْتَهْلَلْنَا وَأَهْلَلْنَا الهِلاَلَ ، كُلُّهُ مِنَ الظُّهُورِ ، وَاسْتَهَلَّ المَطَرُ خَرَجَ مِنَ السَّحَابِ ، { وَمَا وَمَا أُهِلَّ المعنى حرم عليكم ما ذكر عليه عند الذبح غير اسم الله تعالى. أُهِلَّ وَمَا أُهِلَّ المعنى حرم عليكم ما ذكر عليه عند الذبح غير اسم الله تعالى. لِغَيْرِ اللَّهِ بِهِ }[المائدة: 3] وَهُوَ مِنَ اسْتِهْلاَلِ اسْتِهْلاَلِ الصَّبِيِّ رفع صوته بالصياح عند الولادة الصَّبِيِّ اسْتِهْلاَلِ الصَّبِيِّ رفع صوته بالصياح عند الولادةالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 691)

حديث رقم : 1556

ضبط

خَرَجْنَا مَعَ النَّبِيِّ (ﷺ) فِي حَجَّةِ الوَدَاعِ فَأَهْلَلْنَا فَأَهْلَلْنَا 'الإهلال : رفع الصوت بالتلبية' بِعُمْرَةٍ ، ثُمَّ قَالَ النَّبِيُّ (ﷺ) : "‎مَنْ كَانَ مَعَهُ هَدْيٌ هَدْيٌ 'الهدي : ما يُهْدَى إلى البَيْت الحَرام من النَّعَم لِتُنْحر تقربًا إلى الله أو تكفيرا عن خطأ وأُطْلق على جَميع الإبِل وإن لم تَكُنْ هَدْياً وقيل : الهدي كل ما يهدى إلى البيت من مال أو متاع أيضا' فَلْيُهِلَّ بِالحَجِّ مَعَ العُمْرَةِ ، ثُمَّ لاَ يَحِلَّ يَحِلَّ 'حل المحرم وأحل : خرج من إحرامه فجاز له ما كان ممنوعا منه' حَتَّى يَحِلَّ يَحِلَّ 'حل المحرم وأحل : خرج من إحرامه فجاز له ما كان ممنوعا منه' مِنْهُمَا جَمِيعًا" ، فَقَدِمْتُ مَكَّةَ وَأَنَا حَائِضٌ حَائِضٌ 'الحائض : المرأة التي بَلَغَت سِنّ المَحِيض وجَرى عليها القلم' ، وَلَمْ أَطُفْ بِالْبَيْتِ ، وَلاَ بَيْنَ الصَّفَا وَالمَرْوَةِ ، فَشَكَوْتُ ذَلِكَ إِلَى النَّبِيِّ (ﷺ) ، فَقَالَ : "‎ انْقُضِي انْقُضِي 'النقض : فك الضفائر وإرخاء الشعر' رَأْسَكِ وَامْتَشِطِي وَأَهِلِّي بِالحَجِّ ، وَدَعِي العُمْرَةَ" ، فَفَعَلْتُ ، فَلَمَّا قَضَيْنَا الحَجَّ أَرْسَلَنِي النَّبِيُّ (ﷺ) مَعَ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ أَبِي بَكْرٍ إِلَى التَّنْعِيمِ فَاعْتَمَرْتُ ، فَقَالَ : هَذِهِ مَكَانَ عُمْرَتِكِ ، قَالَتْ : فَطَافَ الَّذِينَ كَانُوا أَهَلُّوا بِالعُمْرَةِ بِالْبَيْتِ ، وَبَيْنَ الصَّفَا وَالمَرْوَةِ ، ثُمَّ حَلُّوا حَلُّوا 'حل المحرم وأحل : خرج من إحرامه فجاز له ما كان ممنوعا منه' ، ثُمَّ طَافُوا طَوَافًا آخَرَ بَعْدَ أَنْ رَجَعُوا مِنْ مِنًى ، وَأَمَّا الَّذِينَ جَمَعُوا الحَجَّ وَالعُمْرَةَ ، فَإِنَّمَا طَافُوا طَوَافًا وَاحِدًاالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 691)