بَابُ المَنَّانِ بِمَا أَعْطَى

ضبط

لِقَوْلِهِ : { الَّذِينَ يُنْفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ ، ثُمَّ لاَ يُتْبِعُونَ مَا أَنْفَقُوا مَنًّا مَنًّا منا يمن على المتصدق عليه بتذكيره بالصدقة أو غير ذلك ليرى له فضلا عليه. وَلاَ أَذًى أَذًى أذى بإشاعة تصدقه عليه بين الناس أو بتطاوله عليه بسبب صدقته }[البقرة: 262] الآيَة الآيَة وتتمتها { مَنًّا وَلَا أَذًى ۙ لَّهُمْ أَجْرُهُمْ عِندَ رَبِّهِمْ وَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ }[البقرة: 262] . منا يمن على المتصدق عليه بتذكيره بالصدقة أو غير ذلك ليرى له فضلا عليه. أذى بإشاعة تصدقه عليه بين الناس أو بتطاوله عليه بسبب صدقتهالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 634)