بَابٌ : إِذَا حَضَرَ الطَّعَامُ وَأُقِيمَتِ الصَّلاَةُ

ضبط

وَكَانَ ابْنُ عُمَرَ : يَبْدَأُ بِالْعَشَاءِ ، وَقَالَ أَبُو الدَّرْدَاءِ : مِنْ مِنْ فِقْهِ الْمَرْءِ فهمه في الدين. فِقْهِ مِنْ فِقْهِ الْمَرْءِ فهمه في الدين. الْمَرْءِ مِنْ فِقْهِ الْمَرْءِ فهمه في الدين. إِ قْبَالُهُ قْبَالُهُ عَلَى حَاجَتِهِ قضاء حاجته من طعام وغيره. عَلَى قْبَالُهُ عَلَى حَاجَتِهِ قضاء حاجته من طعام وغيره. حَاجَتِهِ قْبَالُهُ عَلَى حَاجَتِهِ قضاء حاجته من طعام وغيره. حَتَّى يُقْبِلَ عَلَى صَلاَتِهِ وَقَلْبُهُ فَارِغٌ فَارِغٌ من شواغل الدنياالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 312)

حديث رقم : 671

ضبط

"‎إِذَا وُضِعَ الْعَشَاءُ وَأُقِيمَتِ الصَّلاَةُ ، فَابْدَءُوا بِالعَشَاءِ بِالعَشَاءِ 'العشاء : ما يؤكل عند العِشاء وهي صلاة المغرب'"المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 312)

حديث رقم : 672

ضبط

"‎إِذَا قُدِّمَ الْعَشَاءُ ، فَابْدَءُوا بِهِ قَبْلَ أَنْ تُصَلُّوا صَلاَةَ الْمَغْرِبِ ، وَلاَ تَعْجَلُوا عَنْ عَشَائِكُمْ"المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 312)

حديث رقم : 673

ضبط

"‎إِذَا وُضِعَ عَشَاءُ أَحَدِكُمْ وَأُقِيمَتِ الصَّلاَةُ ، فَابْدَءُوا بِالْعَشَاءِ بِالْعَشَاءِ 'العشاء : ما يؤكل عند العِشاء وهي صلاة المغرب' وَلاَ يَعْجَلْ حَتَّى يَفْرُغَ يَفْرُغَ 'فرغ : هو من التَّخَلّي والفَرَاغ والانتهاء وعدم الانشغال' مِنْهُ" ، وَكَانَ ابْنُ عُمَرَ : يُوضَعُ لَهُ الطَّعَامُ ، وَتُقَامُ الصَّلاَةُ ، فَلاَ يَأْتِيهَا حَتَّى يَفْرُغَ ، وَإِنَّهُ لَيَسْمَعُ قِرَاءَةَ الْإِمَامِ

[حديث رقم : 674 ] وَقَالَ زُهَيْرٌ ، وَوَهْبُ بْنُ عُثْمَانَ ، عَنْ مُوسَى بْنِ عُقْبَةَ ، عَنْ نَافِعٍ ، عَنْ ابْنِ عُمَرَ ، قَالَ : قَالَ النَّبِيُّ (ﷺ) : "‎إِذَا كَانَ أَحَدُكُمْ عَلَى الطَّعَامِ ، فَلاَ يَعْجَلْ حَتَّى يَقْضِيَ حَاجَتَهُ مِنْهُ ، وَإِنْ أُقِيمَتِ الصَّلاَةُ" ، رَوَاهُ إِبْرَاهِيمُ بْنُ المُنْذِرِ ، عَنْ وَهْبِ بْنِ عُثْمَانَ وَوَهْبٌ مَدِينِيٌّ مَدِينِيٌّ نسبة إلى مدينة رسول الله صلى الله عليه وسلم والمراد أنه مديني كإبراهيم بن المنذر الذي روى عنه المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 312)

حديث رقم : 674

ضبط

"‎إِذَا كَانَ أَحَدُكُمْ عَلَى الطَّعَامِ ، فَلاَ يَعْجَلْ حَتَّى يَقْضِيَ حَاجَتَهُ مِنْهُ ، وَإِنْ أُقِيمَتِ الصَّلاَةُ" ، رَوَاهُ إِبْرَاهِيمُ بْنُ المُنْذِرِ ، عَنْ وَهْبِ بْنِ عُثْمَانَ وَوَهْبٌ مَدِينِيٌّ مَدِينِيٌّ نسبة إلى مدينة رسول الله صلى الله عليه وسلم والمراد أنه مديني كإبراهيم بن المنذر الذي روى عنه

[حديث رقم : 673 ] حَدَّثَنَا عُبَيْدُ بْنُ إِسْمَاعِيلَ ، عَنْ أَبِي أُسَامَةَ ، عَنْ عُبَيْدِ اللَّهِ ، عَنْ نَافِعٍ ، عَنِ ابْنِ عُمَرَ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ (ﷺ) : "‎إِذَا وُضِعَ عَشَاءُ أَحَدِكُمْ وَأُقِيمَتِ الصَّلاَةُ ، فَابْدَءُوا بِالْعَشَاءِ بِالْعَشَاءِ 'العشاء : ما يؤكل عند العِشاء وهي صلاة المغرب' وَلاَ يَعْجَلْ حَتَّى يَفْرُغَ يَفْرُغَ 'فرغ : هو من التَّخَلّي والفَرَاغ والانتهاء وعدم الانشغال' مِنْهُ" ، وَكَانَ ابْنُ عُمَرَ : يُوضَعُ لَهُ الطَّعَامُ ، وَتُقَامُ الصَّلاَةُ ، فَلاَ يَأْتِيهَا حَتَّى يَفْرُغَ ، وَإِنَّهُ لَيَسْمَعُ قِرَاءَةَ الْإِمَامِ المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 312)