بَابُ { قُلْ : هَلْ نُنَبِّئُكُمْ بِالأَخْسَرِينَ أَعْمَالًا بِالأَخْسَرِينَ أَعْمَالًا الذين كانت خسارتهم في عملهم أضعاف خسارة غيرهم وذلك أنهم أتبعوا أنفسهم في عمل يرجون به فضلا وثوابا فنالوا هلاكا وعقابا [الكهف 103] }[الكهف : 103]

شرح حديث رقم 4728

ضبط

سَأَلْتُ أَبِي : { قُلْ هَلْ نُنَبِّئُكُمْ بِالأَخْسَرِينَ بِالأَخْسَرِينَ أَعْمَالًا الذين كانت خسارتهم في عملهم أضعاف خسارة غيرهم وذلك أنهم أتبعوا أنفسهم في عمل يرجون به فضلا وثوابا فنالوا هلاكا وعقابا [الكهف 103] أَعْمَالًا بِالأَخْسَرِينَ أَعْمَالًا الذين كانت خسارتهم في عملهم أضعاف خسارة غيرهم وذلك أنهم أتبعوا أنفسهم في عمل يرجون به فضلا وثوابا فنالوا هلاكا وعقابا [الكهف 103] }[الكهف : 103] : هُمُ الحَرُورِيَّةُ الحَرُورِيَّةُ طائفة من الخوارج ينسبون إلى قرية كانت بقرب الكوفة تسمى حروراء منها خرجوا على علي رضي الله عنه ؟ قَالَ : لَا هُمُ اليَهُودُ وَالنَّصَارَى ، أَمَّا اليَهُودُ فَكَذَّبُوا مُحَمَّدًا (ﷺ) ، وَأَمَّا النَّصَارَى فَكَفَرُوا بِالْجَنَّةِ وَقَالُوا : لاَ طَعَامَ فِيهَا وَلاَ شَرَابَ ، وَالحَرُورِيَّةُ الَّذِينَ يَنْقُضُونَ يَنْقُضُونَ عَهْدَ اللَّهِ يبطلونه ولا يوفون به وعهد الله تعالى الإيمان به وما أعطي به من العهود والذمم عَهْدَ يَنْقُضُونَ عَهْدَ اللَّهِ يبطلونه ولا يوفون به وعهد الله تعالى الإيمان به وما أعطي به من العهود والذمم اللَّهِ يَنْقُضُونَ عَهْدَ اللَّهِ يبطلونه ولا يوفون به وعهد الله تعالى الإيمان به وما أعطي به من العهود والذمم مِنْ مِنْ بَعْدِ مِيثَاقِهِ إبرامه وتوثيقه [البقرة 27 ] و [ الرعد 25] بَعْدِ مِنْ بَعْدِ مِيثَاقِهِ إبرامه وتوثيقه [البقرة 27 ] و [ الرعد 25] مِيثَاقِهِ مِنْ بَعْدِ مِيثَاقِهِ إبرامه وتوثيقه [البقرة 27 ] و [ الرعد 25] ، وَكَانَ سَعْدٌ يُسَمِّيهِمُ الفَاسِقِينَالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 2088)