بَابُ تَزْوِيجِ النَّبِيِّ (ﷺ) عَائِشَةَ ، وَقُدُومِهَا المَدِينَةَ ، وَبِنَائِهِ بِهَا وَبِنَائِهِ بِهَا كناية عن الدخول بها لأنهم كانوا يبنون قبة للمرأة إذا دخلوا بها فأطلق البناء على الدخول

شرح حديث رقم 3894

ضبط

تَزَوَّجَنِي تَزَوَّجَنِي عقد علي عقد الزواج وكان ذلك قبل الهجرة بثلاث سنين. النَّبِيُّ (ﷺ) وَأَنَا بِنْتُ سِتِّ سِنِينَ ، فَقَدِمْنَا المَدِينَةَ فَنَزَلْنَا فِي بَنِي الحَارِثِ بْنِ خَزْرَجٍ ، فَوُعِكْتُ فَوُعِكْتُ أصابني الوعك وهو الحمى.
'وعك : أصابه ألم من شدة المرض والحمى والتعب'
فَتَمَرَّقَ فَتَمَرَّقَ تقطع وفي رواية فتمزق أي انتتف.
'تمرق : تساقط'
شَعَرِي ، فَوَفَى فَوَفَى كثر.
'وفى : نما وكثر'
جُمَيْمَةً جُمَيْمَةً مصغر الجمة وهي ما سقط على المنكبين من شعر الرأس.
'الجميمة : تصغير الجمة وهي مجتمع شعر الناصية ويقال للشعر الطويل إذا وصل إلى الكتفين جمة'
فَأَتَتْنِي أُمِّي أُمُّ أُمُّ رُومَانَ كنية أم عائشة رضي الله عنها واسمها زينب بنت عامر بن عويمر رضي الله عنها. رُومَانَ أُمُّ رُومَانَ كنية أم عائشة رضي الله عنها واسمها زينب بنت عامر بن عويمر رضي الله عنها. ، وَإِنِّي لَفِي أُرْجُوحَةٍ ، وَمَعِي صَوَاحِبُ لِي ، فَصَرَخَتْ بِي فَأَتَيْتُهَا ، لاَ أَدْرِي مَا تُرِيدُ بِي فَأَخَذَتْ بِيَدِي حَتَّى أَوْقَفَتْنِي عَلَى بَابِ الدَّارِ ، وَإِنِّي لَأُنْهِجُ لَأُنْهِجُ أتنفس تنفسا عاليا ويغلبني التنفس من الإعياء والنهج تتابع التنفس من شدة الحركة أو فعل متعب. حَتَّى سَكَنَ بَعْضُ نَفَسِي ، ثُمَّ أَخَذَتْ شَيْئًا مِنْ مَاءٍ فَمَسَحَتْ بِهِ وَجْهِي وَرَأْسِي ، ثُمَّ أَدْخَلَتْنِي الدَّارَ ، فَإِذَا نِسْوَةٌ مِنَ الأَنْصَارِ فِي البَيْتِ ، فَقُلْنَ عَلَى الخَيْرِ وَالبَرَكَةِ ، وَعَلَى خَيْرِ خَيْرِ طَائِرٍ قدمت على خير وقيل على خير حظ ونصيب.
'الطائر : العمل ، وقيل الحظ والنصيب'
طَائِرٍ خَيْرِ طَائِرٍ قدمت على خير وقيل على خير حظ ونصيب.
'الطائر : العمل ، وقيل الحظ والنصيب'
، فَأَسْلَمَتْنِي إِلَيْهِنَّ ، فَأَصْلَحْنَ فَأَصْلَحْنَ مِنْ شَأْنِي أي مشطنها وزينها.
'شأني : أمري وحالي'
مِنْ فَأَصْلَحْنَ مِنْ شَأْنِي أي مشطنها وزينها.
'شأني : أمري وحالي'
شَأْنِي فَأَصْلَحْنَ مِنْ شَأْنِي أي مشطنها وزينها.
'شأني : أمري وحالي'
، فَلَمْ فَلَمْ يَرُعْنِي لم يفاجئني ويقال هذا في الشيء الذي لا يتوقع فيأتي فجأة في غير زمانه ومكانه.
'الروع : الفزع'
يَرُعْنِي فَلَمْ يَرُعْنِي لم يفاجئني ويقال هذا في الشيء الذي لا يتوقع فيأتي فجأة في غير زمانه ومكانه.
'الروع : الفزع'
إِلَّا رَسُولُ اللَّهِ (ﷺ) ضُحًى ضُحًى ظهرا ويروى (قد ضحى) أي ظهر ، فَأَسْلَمَتْنِي إِلَيْهِ ، وَأَنَا يَوْمَئِذٍ بِنْتُ تِسْعِ سِنِينَالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1706)

شرح حديث رقم 3895

ضبط

"‎أُرِيتُكِ فِي المَنَامِ مَرَّتَيْنِ ، أَرَى أَنَّكِ فِي سَرَقَةٍ سَرَقَةٍ قطعة حرير جيد. مِنْ حَرِيرٍ ، وَيَقُولُ : هَذِهِ امْرَأَتُكَ ، فَاكْشِفْ عَنْهَا ، فَإِذَا هِيَ أَنْتِ ، فَأَقُولُ : إِنْ يَكُ هَذَا مِنْ عِنْدِ اللَّهِ يُمْضِهِ يُمْضِهِ ينفذه ويأمر به
'يمضه : يتمه ويحققه وينجزه وينفذه'
"
المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1706)

شرح حديث رقم 3896

ضبط

تُوُفِّيَتْ خَدِيجَةُ قَبْلَ مَخْرَجِ النَّبِيِّ (ﷺ) إِلَى المَدِينَةِ بِثَلاَثِ سِنِينَ ، فَلَبِثَ سَنَتَيْنِ أَوْ قَرِيبًا مِنْ ذَلِكَ ، وَ نَكَحَ نَكَحَ عقد عقد زواجه عليها. عَائِشَةَ وَهِيَ بِنْتُ سِتِّ سِنِينَ ، ثُمَّ بَنَى بَنَى بِهَا دخل بها
'البناء : الدخول بالزوجة'
بِهَا بَنَى بِهَا دخل بها
'البناء : الدخول بالزوجة'
وَهِيَ بِنْتُ تِسْعِ سِنِينَالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1707)