بَابُ فَضَائِلِ أَصْحَابِ النَّبِيِّ (ﷺ)

شرح حديث الباب

ضبط

وَمَنْ صَحِبَ النَّبِيَّ (ﷺ) ، أَوْ رَآهُ مِنَ المُسْلِمِينَ ، فَهُوَ مِنْ أَصْحَابِهِالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1608)

شرح حديث رقم 3649

ضبط

"‎يَأْتِي عَلَى النَّاسِ زَمَانٌ ، فَيَغْزُو فِئَامٌ فِئَامٌ جماعة من الناس ولا واحد له من لفظه
'الفئام : الجماعة ولا واحد له من لفظه'
مِنَ النَّاسِ ، فَيَقُولُونَ : فِيكُمْ مَنْ صَاحَبَ رَسُولَ اللَّهِ (ﷺ) ؟ فَيَقُولُونَ : نَعَمْ ، فَيُفْتَحُ لَهُمْ ، ثُمَّ يَأْتِي عَلَى النَّاسِ زَمَانٌ ، فَيَغْزُو فِئَامٌ فِئَامٌ جماعة من الناس ولا واحد له من لفظه
'الفئام : الجماعة ولا واحد له من لفظه'
مِنَ النَّاسِ ، فَيُقَالُ : هَلْ فِيكُمْ مَنْ صَاحَبَ أَصْحَابَ رَسُولِ اللَّهِ (ﷺ) ؟ فَيَقُولُونَ : نَعَمْ ، فَيُفْتَحُ لَهُمْ ، ثُمَّ يَأْتِي عَلَى النَّاسِ زَمَانٌ ، فَيَغْزُو فِئَامٌ فِئَامٌ جماعة من الناس ولا واحد له من لفظه
'الفئام : الجماعة ولا واحد له من لفظه'
مِنَ النَّاسِ ، فَيُقَالُ : هَلْ فِيكُمْ مَنْ صَاحَبَ مَنْ صَاحَبَ أَصْحَابَ رَسُولِ اللَّهِ (ﷺ) ؟ فَيَقُولُونَ : نَعَمْ ، فَيُفْتَحُ لَهُمْ"
المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1608)

شرح حديث رقم 3650

ضبط

"‎خَيْرُ أُمَّتِي قَرْنِي قَرْنِي 'القرن : أهل كل زمان، وهو المِقدار الذي يَقْتَرِن فيه أهل ذلك الزمان في أعمارهم وأحوالهم، وقيل : مائة سنة، وقيل : هو مُطلَقٌ من الزمان' ، ثُمَّ الَّذِينَ يَلُونَهُمْ يَلُونَهُمْ 'يلونهم : يأتون بعدهم' ، ثُمَّ الَّذِينَ يَلُونَهُمْ" ، - قَالَ عِمْرَانُ فَلاَ أَدْرِي : أَذَكَرَ بَعْدَ قَرْنِهِ قَرْنَيْنِ قَرْنَيْنِ 'القرن : أهل كل زمان، وهو المِقدار الذي يَقْتَرِن فيه أهل ذلك الزمان في أعمارهم وأحوالهم، وقيل : مائة سنة، وقيل : هو مُطلَقٌ من الزمان' أَوْ ثَلاَثًا - "‎ثُمَّ إِنَّ بَعْدَكُمْ قَوْمًا يَشْهَدُونَ وَلاَ وَلاَ يُسْتَشْهَدُونَ 'يستشهدون : تطلب منهم الشهادة' يُسْتَشْهَدُونَ وَلاَ يُسْتَشْهَدُونَ 'يستشهدون : تطلب منهم الشهادة' ، وَيَخُونُونَ وَلاَ يُؤْتَمَنُونَ ، وَيَنْذُرُونَ وَلاَ يَفُونَ ، وَيَظْهَرُ وَيَظْهَرُ فِيهِمُ السِّمَنُ المعنى أنهم يحبون التوسع في المآكل والمشارب التي هي أسباب السمن وقيل غير ذلك فِيهِمُ وَيَظْهَرُ فِيهِمُ السِّمَنُ المعنى أنهم يحبون التوسع في المآكل والمشارب التي هي أسباب السمن وقيل غير ذلك السِّمَنُ وَيَظْهَرُ فِيهِمُ السِّمَنُ المعنى أنهم يحبون التوسع في المآكل والمشارب التي هي أسباب السمن وقيل غير ذلك"المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1608)

شرح حديث رقم 3651

ضبط

"‎خَيْرُ النَّاسِ قَرْنِي قَرْنِي أهل قرني وهم أصحابي والقرن مائة سنة أو أهل زمان واحد سموا بذلك لاقترانهم في الوجود وقيل غير ذلك. ، ثُمَّ الَّذِينَ يَلُونَهُمْ يَلُونَهُمْ يلونهم : يأتون بعدهم ، ثُمَّ الَّذِينَ يَلُونَهُمْ يَلُونَهُمْ يلونهم : يأتون بعدهم ، ثُمَّ يَجِيءُ قَوْمٌ تَسْبِقُ شَهَادَةُ أَحَدِهِمْ يَمِينَهُ ، وَيَمِينُهُ شَهَادَتَهُ" ، قَالَ إِبْرَاهِيمُ : وَكَانُوا يَضْرِبُونَنَا عَلَى الشَّهَادَةِ وَالعَهْدِ وَنَحْنُ صِغَارٌالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1609)