بَابُ مَا ذُكِرَ عَنْ بَنِي إِسْرَائِيلَ

شرح حديث رقم 3450

ضبط

قَالَ عُقْبَةُ بْنُ عَمْرٍو ، لِحُذَيْفَةَ : أَلاَ تُحَدِّثُنَا مَا سَمِعْتَ مِنْ رَسُولِ اللَّهِ (ﷺ) ؟ قَالَ : إِنِّي سَمِعْتُهُ يَقُولُ : "‎إِنَّ مَعَ الدَّجَّالِ إِذَا خَرَجَ مَاءً وَنَارًا ، فَأَمَّا الَّذِي يَرَى النَّاسُ أَنَّهَا النَّارُ فَمَاءٌ بَارِدٌ ، وَأَمَّا الَّذِي يَرَى النَّاسُ أَنَّهُ مَاءٌ بَارِدٌ فَنَارٌ تُحْرِقُ ، فَمَنْ فَمَنْ أَدْرَكَ مِنْكُمْ أي خروج الدجال أَدْرَكَ فَمَنْ أَدْرَكَ مِنْكُمْ أي خروج الدجال مِنْكُمْ فَمَنْ أَدْرَكَ مِنْكُمْ أي خروج الدجال فَلْيَقَعْ فِي الَّذِي يَرَى أَنَّهَا نَارٌ ، فَإِنَّهُ عَذْبٌ بَارِدٌ"المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1534)

شرح حديث رقم 3451

ضبط

إِنَّ رَجُلًا كَانَ فِيمَنْ كَانَ قَبْلَكُمْ ، أَتَاهُ الْمَلَكُ لِيَقْبِضَ رُوحَهُ ، فَقِيلَ لَهُ : هَلْ عَمِلْتَ مِنْ خَيرٍ؟ قَالَ : مَا أَعْلَمُ ، قِيلَ لَهُ : انْظُرْ ، قَالَ : مَا أَعْلَمُ شَيْئًا غَيْرَ أَنِّي كُنْتُ أُبَايِعُ النَّاسَ فِي الدُّنْيَا وَ أُجَازِيهِمْ أُجَازِيهِمْ أتقاضاهم الحق الذي لي عليهم. ، فَأُنْظِرُ فَأُنْظِرُ أؤخر المطالبة بحقي الْمُوسِرَ ، وَأَتَجَاوَزُ عَنْ الْمُعْسِرِ ، فَأَدْخَلَهُ اللَّهُ الْجَنَّةَ ، فَقَالَ : وَسَمِعْتُهُ يَقُولُ : إِنَّ رَجُلًا حَضَرَهُ الْمَوْتُ ، فَلَمَّا يَئِسَ مِنْ الْحَيَاةِ أَوْصَى أَهْلَهُ : إِذَا أَنَا مُتُّ فَاجْمَعُوا لِي حَطَبًا كَثِيرًا ، وَأَوْقِدُوا فِيهِ نَارًا ، حَتَّى إِذَا أَكَلَتْ لَحْمِي وَخَلَصَتْ إِلَى عَظْمِي فَامْتُحِشَتْ فَامْتُحِشَتْ احترقت من الامتحاش وأصله المحش وهو احتراق الجلد وظهور العظم. ، فَخُذُوهَا فَاطْحَنُوهَا ، ثُمَّ انْظُرُوا يَوْمًا رَاحًا رَاحًا شديد الريح. فَاذْرُوهُ فِي الْيَمِّ ، فَفَعَلُوا ، فَجَمَعَهُ اللَّهُ فَقَالَ لَهُ : لِمَ فَعَلْتَ ذَلِكَ؟ قَالَ : مِنْ خَشْيَتِكَ ، فَغَفَرَ اللَّهُ لَهُ ، قَالَ عُقْبَةُ بْنُ عَمْرٍو : وَأَنَا سَمِعْتُهُ يَقُولُ ذَاكَ : وَكَانَ نَبَّاشًا نَبَّاشًا هو الذي يسرق ما في القبورالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1534)

شرح حديث رقم 3453

ضبط

لَمَّا نَزَلَ بِرَسُولِ اللَّهِ (ﷺ) ، طَفِقَ طَفِقَ 'طفق يفعل الشيء : أخذ في فعله واستمر فيه' يَطْرَحُ خَمِيصَةً خَمِيصَةً 'الخميصة : ثوب أسود أو أحمر له أعلام' عَلَى وَجْهِهِ ، فَإِذَا اغْتَمَّ اغْتَمَّ 'اغتم : شعر بشدة حر الخميصة أو احتبس نفسه عن الخروج' كَشَفَهَا عَنْ وَجْهِهِ ، فَقَالَ : "‎وَهُوَ كَذَلِكَ : لَعْنَةُ اللَّهِ عَلَى اليَهُودِ ، وَالنَّصَارَى اتَّخَذُوا قُبُورَ أَنْبِيَائِهِمْ مَسَاجِدَ" ، يُحَذِّرُ مَا صَنَعُواالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1535)

شرح حديث رقم 3455

ضبط

قَاعَدْتُ أَبَا هُرَيْرَةَ خَمْسَ سِنِينَ ، فَسَمِعْتُهُ يُحَدِّثُ عَنِ النَّبِيِّ (ﷺ) ، قَالَ : "‎كَانَتْ بَنُو إِسْرَائِيلَ تَسُوسُهُمُ تَسُوسُهُمُ تتولى أمورهم والسياسة القيام على الشيء بما يصلحه.
'تسوسهم : تحكمهم وتقودهم تدير أمرهم وترعى شئونهم'
الأَنْبِيَاءُ ، كُلَّمَا هَلَكَ نَبِيٌّ خَلَفَهُ نَبِيٌّ ، وَإِنَّهُ لاَ نَبِيَّ بَعْدِي ، وَسَيَكُونُ خُلَفَاءُ فَيَكْثُرُونَ فَيَكْثُرُونَ أي يكون أكثر من حاكم واحد للمسلمين في زمن واحد. "
، قَالُوا : فَمَا تَأْمُرُنَا ؟ قَالَ : "‎ فُوا فُوا من الوفاء.
'فوا : أوفوا وأتموا'
بِبَيْعَةِ بِبَيْعَةِ الأَوَّلِ فَالأَوَّلِ أي إن الذي تولى الأمر وبويع قبل غيره هو صاحب البيعة الصحيحة التي يجب الوفاء بها وبيعة الثاني باطلة يحرم الوفاء بها مطلقا. الأَوَّلِ بِبَيْعَةِ الأَوَّلِ فَالأَوَّلِ أي إن الذي تولى الأمر وبويع قبل غيره هو صاحب البيعة الصحيحة التي يجب الوفاء بها وبيعة الثاني باطلة يحرم الوفاء بها مطلقا. فَالأَوَّلِ بِبَيْعَةِ الأَوَّلِ فَالأَوَّلِ أي إن الذي تولى الأمر وبويع قبل غيره هو صاحب البيعة الصحيحة التي يجب الوفاء بها وبيعة الثاني باطلة يحرم الوفاء بها مطلقا. ، أَعْطُوهُمْ أَعْطُوهُمْ حَقَّهُمْ أطيعوهم في غير معصية. حَقَّهُمْ أَعْطُوهُمْ حَقَّهُمْ أطيعوهم في غير معصية. ، فَإِنَّ اللَّهَ سَائِلُهُمْ سَائِلُهُمْ محاسبهم بالخير والشر عن حال رعيتهم عَمَّا اسْتَرْعَاهُمْ"
المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1535)

شرح حديث رقم 3456

ضبط

"‎لَتَتَّبِعُنَّ سَنَنَ سَنَنَ سبل ومناهج وعادات. مَنْ قَبْلَكُمْ شِبْرًا شِبْرًا بِشِبْرٍ كناية عن شدة الموافقة لهم في عاداتهم رغم ما فيها من سوء وشر ومعصية لله تعالى ومخالفة لشرعه.
'شبرا بشبر : المراد : اتباعهم لليهود والنصارى في كل صغيرة وكبيرة'
بِشِبْرٍ شِبْرًا بِشِبْرٍ كناية عن شدة الموافقة لهم في عاداتهم رغم ما فيها من سوء وشر ومعصية لله تعالى ومخالفة لشرعه.
'شبرا بشبر : المراد : اتباعهم لليهود والنصارى في كل صغيرة وكبيرة'
، وَذِرَاعًا وَذِرَاعًا 'الذراع : وحدة قياس تقدر بطول ذراع الرجل' بِذِرَاعٍ بِذِرَاعٍ 'الذراع : من كل حيوان يده ومن الإنسان من المرفق إلى أطراف الأصابع' ، حَتَّى لَوْ سَلَكُوا جُحْرَ جُحْرَ ضَبٍّ ثقبه وحفرته التي يعيش فيها والضب دويبة تشبه الحرذون تأكله العرب والتشبيه بجحر الضب لشدة ضيقه ورداءته ونتن ريحه وخبثه وما أروع هذا التشبيه الذي صدق معجزة لرسول الله صلى الله عليه وسلم فنحن نشاهد تقليد أجيال الأمة لأمم الكفر في الأرض فيما هي عليه من أخلاق ذميمة وعادات فاسدة تفوح منها رائحة النتن وتمرغ أنف الإنسانية في مستنقع من وحل الرذيلة والإثم وتنذر بشر مستطير. ضَبٍّ جُحْرَ ضَبٍّ ثقبه وحفرته التي يعيش فيها والضب دويبة تشبه الحرذون تأكله العرب والتشبيه بجحر الضب لشدة ضيقه ورداءته ونتن ريحه وخبثه وما أروع هذا التشبيه الذي صدق معجزة لرسول الله صلى الله عليه وسلم فنحن نشاهد تقليد أجيال الأمة لأمم الكفر في الأرض فيما هي عليه من أخلاق ذميمة وعادات فاسدة تفوح منها رائحة النتن وتمرغ أنف الإنسانية في مستنقع من وحل الرذيلة والإثم وتنذر بشر مستطير. لَسَلَكْتُمُوهُ"
، قُلْنَا يَا رَسُولَ اللَّهِ : اليَهُودَ ، وَالنَّصَارَى قَالَ : "‎ فَمَنْ فَمَنْ أي يكون غيرهم إذا لم يكونوا هم وهذا واضح أيضا فإنهم المخططون لكل شر والقدوة في كل رذيلة"المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1536)

شرح حديث رقم 3457

ضبط

ذَكَرُوا النَّارَ وَالنَّاقُوسَ وَالنَّاقُوسَ 'الناقوس : الجرس والمضراب' ، فَذَكَرُوا اليَهُودَ وَالنَّصَارَى فَأُمِرَ بِلاَلٌ : أَنْ يَشْفَعَ يَشْفَعَ 'يشفع الأذان : يأتي بألفاظه مثنى مثنى' الأَذَانَ وَأَنْ يُوتِرَ يُوتِرَ 'أوتر الإقامة : أتى بألفاظها مرة مرة دون تكرار للجمل' الإِقَامَةَالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1536)

شرح حديث رقم 3458

ضبط

عَنْ عَائِشَةَ ، رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا ، كَانَتْ تَكْرَهُ أَنْ أَنْ يَجْعَلَ أي المصلي. يَجْعَلَ أَنْ يَجْعَلَ أي المصلي. يَدَهُ فِي خَاصِرَتِهِ خَاصِرَتِهِ وسطه تحت الأضلاع وفوق الورك
'الخاصرة : ما بين رأس الوَرِك وأسفل الأضلاع وهما خاصرتان'
وَتَقُولُ : إِنَّ اليَهُودَ تَفْعَلُهُ تَابَعَهُ شُعْبَةُ ، عَنِ الأَعْمَشِالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1536)

شرح حديث رقم 3459

ضبط

"‎إِنَّمَا أَجَلُكُمْ فِي أَجَلِ مَنْ خَلاَ خَلاَ 'خلا : مضي وسبق' مِنَ الأُمَمِ ، مَا بَيْنَ صَلاَةِ العَصْرِ إِلَى مَغْرِبِ الشَّمْسِ ، وَإِنَّمَا مَثَلُكُمْ وَمَثَلُ اليَهُودِ ، وَالنَّصَارَى ، كَرَجُلٍ اسْتَعْمَلَ عُمَّالًا ، فَقَالَ : مَنْ يَعْمَلُ لِي إِلَى نِصْفِ النَّهَارِ عَلَى قِيرَاطٍ قِيرَاطٍ 'القيراط : عشر الدينار أو أقل منه ، ومقياس للأرض والمراد قدر كبير من الأجر لا يعلمه إلا الله' قِيرَاطٍ قِيرَاطٍ 'القيراط : عشر الدينار أو أقل منه ، ومقياس للأرض والمراد قدر كبير من الأجر لا يعلمه إلا الله' ، فَعَمِلَتِ اليَهُودُ إِلَى نِصْفِ النَّهَارِ عَلَى قِيرَاطٍ قِيرَاطٍ 'القيراط : عشر الدينار أو أقل منه ، ومقياس للأرض والمراد قدر كبير من الأجر لا يعلمه إلا الله' قِيرَاطٍ قِيرَاطٍ 'القيراط : عشر الدينار أو أقل منه ، ومقياس للأرض والمراد قدر كبير من الأجر لا يعلمه إلا الله' ، ثُمَّ قَالَ : مَنْ يَعْمَلُ لِي مِنْ نِصْفِ النَّهَارِ إِلَى صَلاَةِ العَصْرِ عَلَى قِيرَاطٍ قِيرَاطٍ 'القيراط : عشر الدينار أو أقل منه ، ومقياس للأرض والمراد قدر كبير من الأجر لا يعلمه إلا الله' قِيرَاطٍ قِيرَاطٍ 'القيراط : عشر الدينار أو أقل منه ، ومقياس للأرض والمراد قدر كبير من الأجر لا يعلمه إلا الله' ، فَعَمِلَتِ النَّصَارَى مِنْ نِصْفِ النَّهَارِ إِلَى صَلاَةِ العَصْرِ عَلَى قِيرَاطٍ قِيرَاطٍ 'القيراط : عشر الدينار أو أقل منه ، ومقياس للأرض والمراد قدر كبير من الأجر لا يعلمه إلا الله' قِيرَاطٍ قِيرَاطٍ 'القيراط : عشر الدينار أو أقل منه ، ومقياس للأرض والمراد قدر كبير من الأجر لا يعلمه إلا الله' ، ثُمَّ قَالَ : مَنْ يَعْمَلُ لِي مِنْ صَلاَةِ العَصْرِ إِلَى مَغْرِبِ الشَّمْسِ عَلَى قِيرَاطَيْنِ قِيرَاطَيْنِ ، أَلاَ ، فَأَنْتُمُ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ مِنْ صَلاَةِ العَصْرِ إِلَى مَغْرِبِ الشَّمْسِ ، عَلَى قِيرَاطَيْنِ قِيرَاطَيْنِ ، أَلاَ لَكُمُ الأَجْرُ مَرَّتَيْنِ ، فَغَضِبَتِ اليَهُودُ ، وَالنَّصَارَى ، فَقَالُوا : نَحْنُ أَكْثَرُ عَمَلًا وَأَقَلُّ عَطَاءً ، قَالَ اللَّهُ : هَلْ ظَلَمْتُكُمْ مِنْ حَقِّكُمْ شَيْئًا ؟ قَالُوا : لاَ ، قَالَ : فَإِنَّهُ فَضْلِي أُعْطِيهِ مَنْ شِئْتُ"المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1537)

شرح حديث رقم 3460

ضبط

سَمِعْتُ عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، يَقُولُ : قَاتَلَ اللَّهُ فُلَانًا ، أَلَمْ يَعْلَمْ أَنَّ النَّبِيَّ (ﷺ) ، قَالَ : "‎لَعَنَ اللَّهُ الْيَهُودَ ، حُرِّمَتْ عَلَيْهِمْ الشُّحُومُ فَجَمَّلُوهَا فَجَمَّلُوهَا أذابوها.
'جمل الشحم : أذابه وأخرج ما به من دهن'
"
، فَبَاعُوهَا تَابَعَهُ جَابِرٌ ، وَأَبُو هُرَيْرَةَ ، عَنْ النَّبِيِّ (ﷺ)المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1537)

شرح حديث رقم 3461

ضبط

"‎بَلِّغُوا عَنِّي وَلَوْ آيَةً ، وَ حَدِّثُوا حَدِّثُوا عَنْ بَنِي إِسْرَائِيلَ أي عما وقع لهم من الأمور الغربية. عَنْ حَدِّثُوا عَنْ بَنِي إِسْرَائِيلَ أي عما وقع لهم من الأمور الغربية. بَنِي حَدِّثُوا عَنْ بَنِي إِسْرَائِيلَ أي عما وقع لهم من الأمور الغربية. إِسْرَائِيلَ حَدِّثُوا عَنْ بَنِي إِسْرَائِيلَ أي عما وقع لهم من الأمور الغربية. وَلَا حَرَجَ حَرَجَ إثم أو ضيق. ، وَمَنْ كَذَبَ كَذَبَ عَلَيَّ نسب إلي شيئا لم أقله مما يحدث عن بني إسرائيل أو غيرهم. عَلَيَّ كَذَبَ عَلَيَّ نسب إلي شيئا لم أقله مما يحدث عن بني إسرائيل أو غيرهم. مُتَعَمِّدًا ، فَلْيَتَبَوَّأْ فَلْيَتَبَوَّأْ من التبوؤ وهو اتخاذ المباءة وهي المنزل مَقْعَدَهُ مِنْ النَّارِ"المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1537)

شرح حديث رقم 3462

ضبط

"‎إِنَّ الْيَهُودَ ، وَالنَّصَارَى لَا لَا يَصْبُغُونَ لا يغيرون لون الشيب. يَصْبُغُونَ لَا يَصْبُغُونَ لا يغيرون لون الشيب. ، فَخَالِفُوهُمْ فَخَالِفُوهُمْ بصبغ شعر الرأس واللحية ولكن بغير السواد وأما الصبغ بالسواد فقال بعض الفقهاء بتحريمه لما ثبت في ذلك من أحاديث صحيحة وحملها بعضهم على الكراهة واستثنى بعضهم صبغ المرأة من أجل زوجها خاصة فقال بإباحة السواد لها"المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1538)

شرح حديث رقم 3463

ضبط

حَدَّثَنَا جُنْدَبُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ ، فِي فِي هَذَا الْمَسْجِدِ مسجد البصرة الجامع. هَذَا فِي هَذَا الْمَسْجِدِ مسجد البصرة الجامع. الْمَسْجِدِ فِي هَذَا الْمَسْجِدِ مسجد البصرة الجامع. ، وَمَا نَسِينَا مُنْذُ حَدَّثَنَا ، وَمَا نَخْشَى أَنْ يَكُونَ جُنْدُبٌ كَذَبَ عَلَى رَسُولِ اللَّهِ (ﷺ) ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ (ﷺ) : "‎كَانَ فِيمَنْ كَانَ قَبْلَكُمْ رَجُلٌ بِهِ جُرْحٌ ، فَجَزِعَ فَجَزِعَ لم يصبر على الألم. ، فَأَخَذَ سِكِّينًا فَحَزَّ فَحَزَّ قطع. بِهَا يَدَهُ ، فَمَا فَمَا رَقَأَ لم ينقطع الدم ولم يسكن. رَقَأَ فَمَا رَقَأَ لم ينقطع الدم ولم يسكن. الدَّمُ حَتَّى مَاتَ ، قَالَ اللَّهُ تَعَالَى : بَادَرَنِي بَادَرَنِي عَبْدِي بِنَفْسِهِ استعجل الموت عَبْدِي بَادَرَنِي عَبْدِي بِنَفْسِهِ استعجل الموت بِنَفْسِهِ بَادَرَنِي عَبْدِي بِنَفْسِهِ استعجل الموت ، حَرَّمْتُ عَلَيْهِ الْجَنَّةَ"المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1538)