بَابُ قَوْلِ اللَّهِ تَعَالَى : { وَبَثَّ فِيهَا مِنْ كُلِّ دَابَّةٍ }[البقرة: 164]

ضبط

قَالَ ابْنُ عَبَّاسٍ : الثُّعْبَانُ الثُّعْبَانُ أشار بهذا إلى ما في قوله تعالى { فَإِذَا هِيَ ثُعْبَانٌ مُّبِينٌ }[الأعراف : 107] و [الشعراء : 32] الحَيَّةُ الذَّكَرُ مِنْهَا ، يُقَالُ يُقَالُ هذا من كلام البخاري. : الحَيَّاتُ أَجْنَاسٌ : الجَانُّ وَالأَفَاعِي ، وَالأَسَاوِدُ ، { آخِذٌ آخِذٌ بِنَاصِيَتِهَا الناصية في الأصل ما يبرز من الشعر في مقدم الرأس ويكون حذاء الجبهة بِنَاصِيَتِهَا آخِذٌ بِنَاصِيَتِهَا الناصية في الأصل ما يبرز من الشعر في مقدم الرأس ويكون حذاء الجبهة }[هود: 56] : فِي مِلْكِهِ وَسُلْطَانِهِ ، يُقَالُ يُقَالُ هذا من كلام البخاري. : { صَافَّاتٍ }[النور: 41] : بُسُطٌ أَجْنِحَتَهُنَّ ، { يَقْبِضْنَ }[الملك: 19] : يَضْرِبْنَ بِأَجْنِحَتِهِنَّالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1455)

حديث رقم : 3297

ضبط

أَنَّهُ سَمِعَ النَّبِيَّ (ﷺ) يَخْطُبُ عَلَى المِنْبَرِ يَقُولُ : "‎اقْتُلُوا الحَيَّاتِ الحَيَّاتِ 'الحيات : الأفاعي' ، وَاقْتُلُوا ذَا ذَا الطُّفْيَتَيْنِ نوع من الحيات خبيث في ظهره خطان أبيضان والطفية خوصة المقل وهو نوع من الشجر. الطُّفْيَتَيْنِ ذَا الطُّفْيَتَيْنِ نوع من الحيات خبيث في ظهره خطان أبيضان والطفية خوصة المقل وهو نوع من الشجر. وَالأَبْتَرَ وَالأَبْتَرَ 'الأبْتَر : القصير الذنب من الحيات' ، فَإِنَّهُمَا يَطْمِسَانِ يَطْمِسَانِ 'يطمسان البصر : الطَّمْس استِئْصال أثَرِ الشيء والمراد يمحوان نورها' البَصَرَ ، وَيَسْتَسْقِطَانِ وَيَسْتَسْقِطَانِ 'يستسقطان الحبل : أي إذا نظرت إليهما الحامل أسقطت ولدها خوفا وذعرا' الحَبَلَ" ، قَالَ عَبْدُ اللَّهِ : فَبَيْنَا أَنَا أُطَارِدُ حَيَّةً لِأَقْتُلَهَا ، فَنَادَانِي أَبُو لُبَابَةَ : لاَ تَقْتُلْهَا ، فَقُلْتُ : إِنَّ رَسُولَ اللَّهِ (ﷺ) قَدْ أَمَرَ بِقَتْلِ الحَيَّاتِ قَالَ : إِنَّهُ نَهَى بَعْدَ ذَلِكَ عَنْ ذَوَاتِ ذَوَاتِ البُيُوتِ الحشرات التي تسكن في البيوت والمراد الحيات الطوال البيض يقال لها الجنان وقلما تضر. البُيُوتِ ذَوَاتِ البُيُوتِ الحشرات التي تسكن في البيوت والمراد الحيات الطوال البيض يقال لها الجنان وقلما تضر. ، وَهِيَ العَوَامِرُ العَوَامِرُ أي التي تعمر طويلا ، وَقَالَ عَبْدُ الرَّزَّاقِ ، عَنْ مَعْمَرٍ ، فَرَآنِي أَبُو لُبَابَةَ ، أَوْ زَيْدُ بْنُ الخَطَّابِ وَتَابَعَهُ يُونُسُ ، وَابْنُ عُيَيْنَةَ ، وَإِسْحَاقُ الكَلْبِيُّ ، وَالزُّبَيْدِيُّ ، وَقَالَ صَالِحٌ ، وَابْنُ أَبِي حَفْصَةَ ، وَابْنُ مُجَمِّعٍ ، عَنِ الزُّهْرِيِّ ، عَنْ سَالِمٍ ، عَنْ ابْنِ عُمَرَ ، رَآنِي أَبُو لُبَابَةَ ، وَزَيْدُ بْنُ الخَطَّابِالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1455)