بَابُ الدَّرَقِ

حديث رقم : 2906

ضبط

دَخَلَ عَلَيَّ رَسُولُ اللَّهِ (ﷺ) ، وَعِنْدِي جَارِيَتَانِ تُغَنِّيَانِ بِغِنَاءِ بُعَاثَ ، فَاضْطَجَعَ عَلَى الفِرَاشِ وَحَوَّلَ وَجْهَهُ ، فَدَخَلَ أَبُو بَكْرٍ ، فَانْتَهَرَنِي وَقَالَ : مِزْمَارَةُ الشَّيْطَانِ عِنْدَ رَسُولِ اللَّهِ (ﷺ) ، فَأَقْبَلَ عَلَيْهِ رَسُولُ اللَّهِ (ﷺ) ، فَقَالَ : "‎دَعْهُمَا" ، فَلَمَّا غَفَلَ غَفَلَ 'الغفلة : السهو وقلة التحفظ والتيقظ' غَمَزْتُهُمَا ، فَخَرَجَتَا ،

[حديث رقم : 2907] قَالَتْ : وَكَانَ يَوْمُ عِيدٍ يَلْعَبُ السُّودَانُ بِالدَّرَقِ بِالدَّرَقِ 'الدرق : جمع الدرقة وهي الترس إذا كان من جلد ليس فيه خشب ولا عصب' وَالحِرَابِ وَالحِرَابِ 'الحربة : أداة قتال أصغر من الرمح ولها نصل عريض' ، فَإِمَّا سَأَلْتُ رَسُولَ اللَّهِ (ﷺ) ، وَإِمَّا قَالَ : "‎تَشْتَهِينَ تَنْظُرِينَ" ، فَقَالَتْ : نَعَمْ ، فَأَقَامَنِي وَرَاءَهُ ، خَدِّي عَلَى خَدِّهِ ، وَيَقُولُ : "‎دُونَكُمْ بَنِي أَرْفِدَةَ" ، حَتَّى إِذَا مَلِلْتُ ، قَالَ : حَسْبُكِ حَسْبُكِ 'حسبك : كفايتك' ، قُلْتُ : نَعَمْ ، قَالَ : فَاذْهَبِي ، قَالَ أَبُو عَبْدِ اللَّهِ : قَالَ أَحْمَدُ ، عَنْ ابْنِ وَهْبٍ : فَلَمَّا غَفَلَ المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1286)

حديث رقم : 2907

ضبط

وَكَانَ يَوْمُ عِيدٍ يَلْعَبُ السُّودَانُ بِالدَّرَقِ بِالدَّرَقِ 'الدرق : جمع الدرقة وهي الترس إذا كان من جلد ليس فيه خشب ولا عصب' وَالحِرَابِ وَالحِرَابِ 'الحربة : أداة قتال أصغر من الرمح ولها نصل عريض' ، فَإِمَّا سَأَلْتُ رَسُولَ اللَّهِ (ﷺ) ، وَإِمَّا قَالَ : "‎تَشْتَهِينَ تَنْظُرِينَ" ، فَقَالَتْ : نَعَمْ ، فَأَقَامَنِي وَرَاءَهُ ، خَدِّي عَلَى خَدِّهِ ، وَيَقُولُ : "‎دُونَكُمْ بَنِي أَرْفِدَةَ" ، حَتَّى إِذَا مَلِلْتُ ، قَالَ : حَسْبُكِ حَسْبُكِ 'حسبك : كفايتك' ، قُلْتُ : نَعَمْ ، قَالَ : فَاذْهَبِي ، قَالَ أَبُو عَبْدِ اللَّهِ : قَالَ أَحْمَدُ ، عَنْ ابْنِ وَهْبٍ : فَلَمَّا غَفَلَ

[حديث رقم : 2906] حَدَّثَنَا إِسْمَاعِيلُ ، قَالَ : حَدَّثَنِي ابْنُ وَهْبٍ ، قَالَ : عَمْرٌو ، حَدَّثَنِي أَبُو الأَسْوَدِ ، عَنْ عُرْوَةَ ، عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا : دَخَلَ عَلَيَّ رَسُولُ اللَّهِ (ﷺ) ، وَعِنْدِي جَارِيَتَانِ تُغَنِّيَانِ بِغِنَاءِ بُعَاثَ ، فَاضْطَجَعَ عَلَى الفِرَاشِ وَحَوَّلَ وَجْهَهُ ، فَدَخَلَ أَبُو بَكْرٍ ، فَانْتَهَرَنِي وَقَالَ : مِزْمَارَةُ الشَّيْطَانِ عِنْدَ رَسُولِ اللَّهِ (ﷺ) ، فَأَقْبَلَ عَلَيْهِ رَسُولُ اللَّهِ (ﷺ) ، فَقَالَ : "‎دَعْهُمَا" ، فَلَمَّا غَفَلَ غَفَلَ 'الغفلة : السهو وقلة التحفظ والتيقظ' غَمَزْتُهُمَا ، فَخَرَجَتَا ، المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1286)