بَابُ مَنْ قَالَ إِنَّ الْإِيمَانَ هُوَ الْعَمَلُ

ضبط

لِقَوْلِ اللهِ تَعَالَى: {وَتِلْكَ الْجَنَّةُ الَّتِي أُورِثْتُمُوهَا أُورِثْتُمُوهَا استحققتموها ونلتموها بِمَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ} [الزخرف: 72 ] وَقَالَ عِدَّةٌ مِن أَهْلِ الْعِلْمِ فِي قَوْلِهِ تَعَالَى: {فَوَرَبِّكَ لَنَسْأَلَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ عَمَّا كَانُوا يَعْمَلُونَ} [الحجر: 93 ] عَنْ قَوْلِ: لاَ إِلَهَ إِلَّا اللهُ، وَقَالَ: { لِمِثْلِ لِمِثْلِ هَذَا أي الفوز العظيم بدخول الجنة والنجاة من النار هَذَا لِمِثْلِ هَذَا أي الفوز العظيم بدخول الجنة والنجاة من النار فَلْيَعْمَلِ الْعَامِلُونَ} [الصافات: 6 ]المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 22)

حديث رقم : 26

ضبط

أَنَّ رَسُولَ اللهِ (ﷺ) سُئِلَ: أَيُّ الْعَمَلِ أَفْضَلُ أَفْضَلُ أكثر ثوابا عند الله تعالى؟ فَقَالَ: "‎إِيمَانٌ بِاللهِ وَرَسُولِهِ". قِيلَ: ثُمَّ مَاذَا؟ قَالَ: "‎الْجِهَادُ فِي سَبِيلِ اللهِ" قِيلَ: ثُمَّ مَاذَا؟ قَالَ: "‎حَجٌّ مَبْرُورٌ مَبْرُورٌ مقبول وهو الذي لا يقع فيه ارتكاب ذنب.
'المبرور : الذي لا يخالطه شيء من المآثِم ، وقيل هو المقبول'
"
المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 23)