بَابُ قَوْلِ اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ : { قُلْ هَلْ تَرَبَّصُونَ بِنَا تَرَبَّصُونَ بِنَا تنتظرون أن يقع فينا. إِلَّا إِحْدَى الحُسْنَيَيْنِ الحُسْنَيَيْنِ الظفر أو الشهادة }[التوبة: 52] وَالحَرْبُ سِجَالٌ سِجَالٌ 'الحرب سجال : مَرَّة لنا ومَرَّة علينا ونصرتها متداولة بين الفريقين'

حديث رقم : 2804

ضبط

أَنَّ عَبْدَ اللَّهِ بْنَ عَبَّاسٍ ، أَخْبَرَهُ أَنَّ أَبَا سُفْيَانَ بْنَ حَرْبٍ أَخْبَرَهُ أَنَّ هِرَقْلَ قَالَ لَهُ : سَأَلْتُكَ كَيْفَ كَانَ قِتَالُكُمْ إِيَّاهُ ؟ ، فَزَعَمْتَ أَنَّ الحَرْبَ سِجَالٌ سِجَالٌ 'الحرب سجال : مَرَّة لنا ومَرَّة علينا ونصرتها متداولة بين الفريقين' وَدُوَلٌ وَدُوَلٌ تتداولون الظفر مرة يكون لكم ومرة يكون له.
'دول : متداولة بين الطرفين , ينتصر هذا مرة , وهذا مرة'
، فَكَذَلِكَ الرُّسُلُ تُبْتَلَى تُبْتَلَى تختبر. ثُمَّ تَكُونُ لَهُمُ العَاقِبَةُ العَاقِبَةُ آخر الأمر.
'العاقبة : الخاتمة'
المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1241)