بَابُ فَضْلِ الصَّوْمِ

حديث رقم : 1894

ضبط

"‎الصِّيَامُ جُنَّةٌ جُنَّةٌ وقاية وسترة من الوقوع في المعاصي التي تكون سببا في دخول النار أو وقاية من دخول النار لأنه إمساك عن الشهوات والنار قد خفت بها وأيضا الأعمال الصالحة تكفر الذنوب. فَلاَ يَرْفُثْ يَرْفُثْ من الرفث وهو الكلام الفاحش ويطلق أيضا على الجماع وعلى مقدماته وعلى ذكره مع النساء.
'الرفث : كلمة جامعة لكل ما يريده الرجل من المرأة ، وأصله الكلام الفاحش'
وَلاَ يَجْهَلْ يَجْهَلْ لا يفعل شيئا من الجهالة كالعياط والسفه والسخرية.
'الجهل : الكلام السيئ والتفحش'
، وَإِنِ امْرُؤٌ قَاتَلَهُ أَوْ شَاتَمَهُ فَلْيَقُلْ : إِنِّي صَائِمٌ مَرَّتَيْنِ مَرَّتَيْنِ يكرر ذلك مرتين ، وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ لَخُلُوفُ لَخُلُوفُ تغير طعم الفم وريحه. فَمِ الصَّائِمِ أَطْيَبُ عِنْدَ اللَّهِ تَعَالَى مِنْ رِيحِ المِسْكِ ، يَتْرُكُ يَتْرُكُ أي يقول الله تعالى يترك الخ. طَعَامَهُ وَشَرَابَهُ وَشَهْوَتَهُ وَشَهْوَتَهُ شهوة الجماع وغيرها. مِنْ أَجْلِي الصِّيَامُ الصِّيَامُ لِي عمل خالص من أجلي ليس فيه رياء. لِي الصِّيَامُ لِي عمل خالص من أجلي ليس فيه رياء. ، وَأَنَا أَجْزِي أَجْزِي بِهِ جزاء غير محدود يتناسب مع كرم الله سبحانه وفضله بِهِ أَجْزِي بِهِ جزاء غير محدود يتناسب مع كرم الله سبحانه وفضله وَالحَسَنَةُ بِعَشْرِ أَمْثَالِهَا"
المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 829)