حديث رقم : 813

ضبط

انْطَلَقْتُ إِلَى أَبِي سَعِيدٍ الخُدْرِيِّ فَقُلْتُ : أَلاَ تَخْرُجُ بِنَا إِلَى النَّخْلِ نَتَحَدَّثُ ، فَخَرَجَ ، فَقَالَ : قُلْتُ : حَدِّثْنِي مَا سَمِعْتَ مِنَ النَّبِيِّ (ﷺ) فِي لَيْلَةِ القَدْرِ ، قَالَ : اعْتَكَفَ رَسُولُ اللَّهِ (ﷺ) عَشْرَ الأُوَلِ مِنْ رَمَضَانَ وَاعْتَكَفْنَا مَعَهُ ، فَأَتَاهُ جِبْرِيلُ ، فَقَالَ : إِنَّ إِنَّ الَّذِي تَطْلُبُ أَمَامَكَ إن الذي تسعى إليه - وهو ليلة القدر - فيما يأتي قدامك من الليالي. الَّذِي إِنَّ الَّذِي تَطْلُبُ أَمَامَكَ إن الذي تسعى إليه - وهو ليلة القدر - فيما يأتي قدامك من الليالي. تَطْلُبُ إِنَّ الَّذِي تَطْلُبُ أَمَامَكَ إن الذي تسعى إليه - وهو ليلة القدر - فيما يأتي قدامك من الليالي. أَمَامَكَ إِنَّ الَّذِي تَطْلُبُ أَمَامَكَ إن الذي تسعى إليه - وهو ليلة القدر - فيما يأتي قدامك من الليالي. ، فَاعْتَكَفَ العَشْرَ الأَوْسَطَ ، فَاعْتَكَفْنَا مَعَهُ فَأَتَاهُ جِبْرِيلُ فَقَالَ : إِنَّ إِنَّ الَّذِي تَطْلُبُ أَمَامَكَ إن الذي تسعى إليه - وهو ليلة القدر - فيما يأتي قدامك من الليالي. الَّذِي إِنَّ الَّذِي تَطْلُبُ أَمَامَكَ إن الذي تسعى إليه - وهو ليلة القدر - فيما يأتي قدامك من الليالي. تَطْلُبُ إِنَّ الَّذِي تَطْلُبُ أَمَامَكَ إن الذي تسعى إليه - وهو ليلة القدر - فيما يأتي قدامك من الليالي. أَمَامَكَ إِنَّ الَّذِي تَطْلُبُ أَمَامَكَ إن الذي تسعى إليه - وهو ليلة القدر - فيما يأتي قدامك من الليالي. ، فَقَامَ النَّبِيُّ (ﷺ) خَطِيبًا صَبِيحَةَ عِشْرِينَ مِنْ رَمَضَانَ فَقَالَ : "‎مَنْ كَانَ اعْتَكَفَ مَعَ النَّبِيِّ (ﷺ) ، فَلْيَرْجِعْ ، فَإِنِّي أُرِيتُ أُرِيتُ لَيْلَةَ القَدْرِ أبص رت علامتها أو أعلمت وقتها. لَيْلَةَ أُرِيتُ لَيْلَةَ القَدْرِ أبص رت علامتها أو أعلمت وقتها. القَدْرِ أُرِيتُ لَيْلَةَ القَدْرِ أبص رت علامتها أو أعلمت وقتها. ، وَإِنِّي نُسِّيتُهَا نُسِّيتُهَا نسيت علم تعيينها. ، وَإِنَّهَا فِي العَشْرِ الأَوَاخِرِ ، فِي فِي وِتْرٍ الليالي الفردية. وِتْرٍ فِي وِتْرٍ الليالي الفردية. ، وَإِنِّي رَأَيْتُ كَأَنِّي أَسْجُدُ فِي طِينٍ وَمَاءٍ" ، وَكَانَ سَقْفُ المَسْجِدِ جَرِيدَ النَّخْلِ ، وَمَا نَرَى فِي السَّمَاءِ شَيْئًا ، فَجَاءَتْ قَزَعَةٌ قَزَعَةٌ قطعة رقيقة من السحاب.
'القزع : قِطَع السَّحاب المُتَفَرقة'
، فَأُمْطِرْنَا ، فَصَلَّى بِنَا النَّبِيُّ (ﷺ) حَتَّى رَأَيْتُ أَثَرَ الطِّينِ وَالمَاءِ عَلَى جَبْهَةِ رَسُولِ اللَّهِ (ﷺ) وَأَرْنَبَتِهِ وَأَرْنَبَتِهِ 'أرنبة : طرف الأنف من مقدمته' تَصْدِيقَ رُؤْيَاهُالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 372)