ضبط

وَسُمِّيَ اللَّحْدَ لِأَنَّهُ فِي نَاحِيَةٍ نَاحِيَةٍ جانب مائل عن وسط القبر. ، وَ كُلُّ كُلُّ جَائِرٍ كل مائل عن الاستقامة يسمى ملحدا وكذلك الظالم لأنه مال وعدل عن الحق. جَائِرٍ كُلُّ جَائِرٍ كل مائل عن الاستقامة يسمى ملحدا وكذلك الظالم لأنه مال وعدل عن الحق. مُلْحِدٌ مُلْتَحَدًا مُلْتَحَدًا من قوله تعالى { وَلَن تَجِدَ مِن دُونِهِ مُلْتَحَدًا }[الكهف : 27] ، والمعنى لن تجد من دون الله تعالى ملجأ تعدل إليه عنه سبحانه. : مَعْدِلًا ، وَلَوْ كَانَ مُسْتَقِيمًا كَانَ ضَرِيحًا ضَرِيحًا أي لو كان الشق غير مائل إلى ناحية يسمى ضريحا لأن الضريح شق مستو من الأرضالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 594)