حديث رقم : 2964

ضبط

لَقَدْ أَتَانِي اليَوْمَ رَجُلٌ ، فَسَأَلَنِي عَنْ أَمْرٍ مَا دَرَيْتُ مَا أَرُدُّ عَلَيْهِ ، فَقَالَ : أَرَأَيْتَ رَجُلًا مُؤْدِيًا مُؤْدِيًا ذا أداة للحرب كاملة وقيل معناه قويا متمكنا.
'المؤدي : القوي التامُّ السّلاح'
نَشِيطًا نَشِيطًا يخف ويسرع للأمر الذي يريد فعله. ، يَخْرُجُ مَعَ أُمَرَائِنَا فِي المَغَازِي ، فَيَعْزِمُ فَيَعْزِمُ عَلَيْنَا يشدد علينا من العزم وهو الأمر الجازم الذي لا تردد فيه. عَلَيْنَا فَيَعْزِمُ عَلَيْنَا يشدد علينا من العزم وهو الأمر الجازم الذي لا تردد فيه. فِي أَشْيَاءَ لاَ لاَ نُحْصِيهَا لا نطيقها. نُحْصِيهَا لاَ نُحْصِيهَا لا نطيقها. ؟ فَقُلْتُ لَهُ : وَاللَّهِ مَا أَدْرِي مَا أَقُولُ لَكَ ، إِلَّا أَنَّا كُنَّا مَعَ النَّبِيِّ (ﷺ) ، فَعَسَى أَنْ لاَ يَعْزِمَ يَعْزِمَ 'العزم : هو ما وَكَّدْت رأيَكَ وعَزْمَك عليه، وَوَفَّيت بعهد اللّه فيه ، وأيضا العَزْم : الجِدُّ والصَّبْر' عَلَيْنَا فِي أَمْرٍ إِلَّا مَرَّةً حَتَّى نَفْعَلَهُ ، وَإِنَّ أَحَدَكُمْ لَنْ يَزَالَ بِخَيْرٍ مَا اتَّقَى اللَّهَ ، وَإِذَا وَإِذَا شَكَّ فِي نَفْسِهِ شَيْءٌ شكت نفسه في شيء وتردد فيه أجائز أم لا. شَكَّ وَإِذَا شَكَّ فِي نَفْسِهِ شَيْءٌ شكت نفسه في شيء وتردد فيه أجائز أم لا. فِي وَإِذَا شَكَّ فِي نَفْسِهِ شَيْءٌ شكت نفسه في شيء وتردد فيه أجائز أم لا. نَفْسِهِ وَإِذَا شَكَّ فِي نَفْسِهِ شَيْءٌ شكت نفسه في شيء وتردد فيه أجائز أم لا. شَيْءٌ وَإِذَا شَكَّ فِي نَفْسِهِ شَيْءٌ شكت نفسه في شيء وتردد فيه أجائز أم لا. سَأَلَ رَجُلًا ، فَشَفَاهُ فَشَفَاهُ مِنْهُ أزال مرض تردده عنه بإجابته له بالحق. مِنْهُ فَشَفَاهُ مِنْهُ أزال مرض تردده عنه بإجابته له بالحق. ، وَأَوْشَكَ وَأَوْشَكَ أَنْ لاَ تَجِدُوهُ كاد أن لا تجدوا من يفتي بحق ويشفي القلوب من الشبه والشكوك. أَنْ وَأَوْشَكَ أَنْ لاَ تَجِدُوهُ كاد أن لا تجدوا من يفتي بحق ويشفي القلوب من الشبه والشكوك. لاَ وَأَوْشَكَ أَنْ لاَ تَجِدُوهُ كاد أن لا تجدوا من يفتي بحق ويشفي القلوب من الشبه والشكوك. تَجِدُوهُ وَأَوْشَكَ أَنْ لاَ تَجِدُوهُ كاد أن لا تجدوا من يفتي بحق ويشفي القلوب من الشبه والشكوك. ، وَالَّذِي لاَ إِلَهَ إِلَّا هُوَ مَا أَذْكُرُ مَا غَبَرَ غَبَرَ 'غبر : مضي أو بقي ، من الغبور وهو من الأضداد ، يستعمل في المضي والبقاء' مِنَ الدُّنْيَا إِلَّا كَالثَّغْبِ كَالثَّغْبِ الماء المستنقع في الموضع المنخفض.
'الثغب : الموضع المطمئن في أعلى الجبل يَسْتَنْقِع فيه ماء المطر وقيل هو غَدِير في غِلَظ من الأرض، أو على صخرة ويكون قليلا'
شُرِبَ ، صَفْوُهُ صَفْوُهُ الماء الصافي منه.
'صفوه : الخالص النقي من كل شيء'
وَبَقِيَ كَدَرُهُ كَدَرُهُ المختلط منه.
'الكدر : غير الصافي'
المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1309)