حديث رقم : 2942

ضبط

سَمِعَ النَّبِيَّ (ﷺ) ، يَقُولُ : يَوْمَ خَيْبَرَ : "‎لَأُعْطِيَنَّ الرَّايَةَ الرَّايَةَ العلم. رَجُلًا يَفْتَحُ اللَّهُ عَلَى يَدَيْهِ" ، فَقَامُوا فَقَامُوا يَرْجُونَ فقام كل من الصحابة راجيا أن تعطى الراية له. يَرْجُونَ فَقَامُوا يَرْجُونَ فقام كل من الصحابة راجيا أن تعطى الراية له. لِذَلِكَ لِذَلِكَ ليفتح على يديه. أَيُّهُمْ يُعْطَى ، فَغَدَوْا فَغَدَوْا 'الغدو : الذهاب أول النهار' وَكُلُّهُمْ يَرْجُو أَنْ يُعْطَى ، فَقَالَ : "‎أَيْنَ عَلِيٌّ ؟" ، فَقِيلَ : يَشْتَكِي عَيْنَيْهِ ، فَأَمَرَ ، فَدُعِيَ لَهُ ، فَبَصَقَ فَبَصَقَ 'بصق : تفل' فِي عَيْنَيْهِ ، فَبَرَأَ فَبَرَأَ 'بَرَأَ أو بَرِئ : شفي من المرض' مَكَانَهُ حَتَّى كَأَنَّهُ لَمْ يَكُنْ بِهِ شَيْءٌ ، فَقَالَ : نُقَاتِلُهُمْ حَتَّى يَكُونُوا مِثْلَنَا ؟ فَقَالَ : "‎عَلَى رِسْلِكَ رِسْلِكَ 'على رسلك : تمهل ولا تعجل' ، حَتَّى تَنْزِلَ بِسَاحَتِهِمْ بِسَاحَتِهِمْ الساحة المكان المتسع بين دور الحي ونحوه.
'الساحة : الدار والفناء'
، ثُمَّ ادْعُهُمْ إِلَى الإِسْلاَمِ ، وَأَخْبِرْهُمْ بِمَا يَجِبُ عَلَيْهِمْ ، فَوَاللَّهِ لَأَنْ يُهْدَى بِكَ رَجُلٌ رَجُلٌ المراد ما يعم الذكر والأنثى. وَاحِدٌ خَيْرٌ لَكَ مِنْ حُمْرِ حُمْرِ 'حمر النعم : الإبل الحمر وهي أنفس أموال العرب' النَّعَمِ"
المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1301)