حديث رقم : 2475

ضبط

"‎لاَ يَزْنِي الزَّانِي حِينَ حِينَ يَزْنِي يقدم على الزنا ويباشره. يَزْنِي حِينَ يَزْنِي يقدم على الزنا ويباشره. وَهُوَ وَهُوَ مُؤْمِنٌ ونور الإيمان في قلبه بل ينزع منه فإذا استمر على الفعل أو استحله زال إيمانه وكفر. مُؤْمِنٌ وَهُوَ مُؤْمِنٌ ونور الإيمان في قلبه بل ينزع منه فإذا استمر على الفعل أو استحله زال إيمانه وكفر. ، وَلاَ يَشْرَبُ الخَمْرَ حِينَ يَشْرَبُ وَهُوَ وَهُوَ مُؤْمِنٌ ونور الإيمان في قلبه بل ينزع منه فإذا استمر على الفعل أو استحله زال إيمانه وكفر. مُؤْمِنٌ وَهُوَ مُؤْمِنٌ ونور الإيمان في قلبه بل ينزع منه فإذا استمر على الفعل أو استحله زال إيمانه وكفر. ، وَلاَ يَسْرِقُ حِينَ يَسْرِقُ وَهُوَ وَهُوَ مُؤْمِنٌ ونور الإيمان في قلبه بل ينزع منه فإذا استمر على الفعل أو استحله زال إيمانه وكفر. مُؤْمِنٌ وَهُوَ مُؤْمِنٌ ونور الإيمان في قلبه بل ينزع منه فإذا استمر على الفعل أو استحله زال إيمانه وكفر. ، وَلاَ يَنْتَهِبُ يَنْتَهِبُ 'انتهب : أخذ وسلب ما لا يجوز له ولا يحق ظلما' نُهْبَةً ، يَرْفَعُ يَرْفَعُ النَّاسُ إِلَيْهِ فِيهَا أَبْصَارَهُمْ أي ذات قيمة تستتبع أنظار الناس وتجعلهم يطلبونها. النَّاسُ يَرْفَعُ النَّاسُ إِلَيْهِ فِيهَا أَبْصَارَهُمْ أي ذات قيمة تستتبع أنظار الناس وتجعلهم يطلبونها. إِلَيْهِ يَرْفَعُ النَّاسُ إِلَيْهِ فِيهَا أَبْصَارَهُمْ أي ذات قيمة تستتبع أنظار الناس وتجعلهم يطلبونها. فِيهَا يَرْفَعُ النَّاسُ إِلَيْهِ فِيهَا أَبْصَارَهُمْ أي ذات قيمة تستتبع أنظار الناس وتجعلهم يطلبونها. أَبْصَارَهُمْ يَرْفَعُ النَّاسُ إِلَيْهِ فِيهَا أَبْصَارَهُمْ أي ذات قيمة تستتبع أنظار الناس وتجعلهم يطلبونها. حِينَ يَنْتَهِبُهَا يَنْتَهِبُهَا 'انتهب : أخذ وسلب ما لا يجوز له ولا يحق ظلما' وَهُوَ وَهُوَ مُؤْمِنٌ ونور الإيمان في قلبه بل ينزع منه فإذا استمر على الفعل أو استحله زال إيمانه وكفر. مُؤْمِنٌ وَهُوَ مُؤْمِنٌ ونور الإيمان في قلبه بل ينزع منه فإذا استمر على الفعل أو استحله زال إيمانه وكفر." ، وَعَنْ سَعِيدٍ ، وَأَبِي سَلَمَةَ ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ ، عَنِ النَّبِيِّ (ﷺ) مِثْلَهُ إِلَّا النُّهْبَةَالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1085)