حديث رقم : 1846

ضبط

أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ (ﷺ) ، دَخَلَ عَامَ الفَتْحِ ، وَعَلَى رَأْسِهِ المِغْفَرُ المِغْفَرُ زرد ينسج من الدرع على قدر الرأس أو ما غطى الرأس من السلاح وقيل حلق يتقنع بها المتسلح ويستر بها وجهه غير عيينه.
'المغفر : زرد أو غطاء ينسج من الدروع على قدر الرأس يلبس تحت القلنسوة'
، فَلَمَّا نَزَعَهُ جَاءَ رَجُلٌ رَجُلٌ هو أبو برزة الأسلمي رضي الله عنه. فَقَالَ : إِنَّ ابْنَ ابْنَ خَطَلٍ واسمه عبد الله أمر بقتله لأنه أسلم فبعثه رسول الله صلى الله عليه وسلم ليجمع الزكاة وبعث معه رجلا من الأنصار فقتله في الطريق وارتد مشركا واتخذ قينتين أي مغنيتين تغنيان له بهجاء رسول الله صلى الله عليه وسلم خَطَلٍ ابْنَ خَطَلٍ واسمه عبد الله أمر بقتله لأنه أسلم فبعثه رسول الله صلى الله عليه وسلم ليجمع الزكاة وبعث معه رجلا من الأنصار فقتله في الطريق وارتد مشركا واتخذ قينتين أي مغنيتين تغنيان له بهجاء رسول الله صلى الله عليه وسلم مُتَعَلِّقٌ بِأَسْتَارِ الكَعْبَةِ فَقَالَ : "‎اقْتُلُوهُ"المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 811)