حديث رقم : 1446

ضبط

بُعِثَ إِلَى نُسَيْبَةَ الأَنْصَارِيَّةِ بِشَاةٍ ، فَأَرْسَلَتْ إِلَى عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا مِنْهَا ، فَقَالَ النَّبِيُّ (ﷺ) : "‎عِنْدَكُمْ شَيْءٌ ؟" ، فَقُلْتُ : لاَ ، إِلَّا مَا أَرْسَلَتْ بِهِ نُسَيْبَةُ نُسَيْبَةُ هي أم عطية نفسها. مِنْ تِلْكَ الشَّاةِ الشَّاةِ التي أعطيت لها من الصدقة.
'الشاة : الواحدة من الغنم وقيل : الواحدة من الضأن والمَعز والظَّباءِ والبَقَر والنعامِ وحُمُرِ الوحش'
، فَقَالَ : "‎هَاتِ ، فَقَدْ بَلَغَتْ مَحِلَّهَا مَحِلَّهَا وصلت موضعها الذي تحل فيه لأنها أصبحت ملكا للمتصدق عليه ثم أهدانا إياها هدية لا صدقة والهدية جائزة لنا.
'المحل : المكان الذي يُحَلُّ فيه، والمراد أنه يباح أكلها بعد صرفها في مكانها الشرعي فهي لها صدقة ولنا هدية'
"
المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 641)