حديث رقم : 1253

ضبط

دَخَلَ عَلَيْنَا رَسُولُ اللَّهِ (ﷺ) حِينَ تُوُفِّيَتِ ابْنَتُهُ ابْنَتُهُ زينب زوج أبي العاص بن الربيع رضي الله عنهما. ، فَقَالَ : "‎اغْسِلْنَهَا ثَلاَثًا ، أَوْ خَمْسًا ، أَوْ أَكْثَرَ مِنْ ذَلِكَ إِنْ رَأَيْتُنَّ ذَلِكَ ، بِمَاءٍ وَسِدْرٍ وَسِدْرٍ 'السدر : شجر النبق يجفف ورقه ويستعمل في التنظيف' ، وَاجْعَلْنَ فِي الآخِرَةِ كَافُورًا كَافُورًا كم النخل وهو زهره.
'الكافور : نبات طيب الرائحة مرّ الطعم'
- أَوْ شَيْئًا مِنْ كَافُورٍ كَافُورٍ كم النخل وهو زهره.
'الكافور : نبات طيب الرائحة مرّ الطعم'
- فَإِذَا فَرَغْتُنَّ فَآذِنَّنِي فَآذِنَّنِي 'الأذَانِ والإذن : هو الإعْلام بالشيء أو الإخبار به'"
، فَلَمَّا فَرَغْنَا آذَنَّاهُ ، فَأَعْطَانَا حِقْوَهُ حِقْوَهُ إزاره والحقو في الأصل معقد الإزار فأطلق على ما يشد عليه.
'الحَقْو : الإزار'
، فَقَالَ : "‎ أَشْعِرْنَهَا أَشْعِرْنَهَا 'أشعرنها : من الإشعار وهو إلباس الثوب الذي يلي بشرة الإنسان ، ويسمى شعارا لأنه يلامس شعر الجسد' إِيَّاهُ تَعْنِي إِزَارَهُ"المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 554)