حديث رقم : 1120

ضبط

كَانَ النَّبِيُّ (ﷺ) إِذَا قَامَ مِنَ اللَّيْلِ يَتَهَجَّدُ يَتَهَجَّدُ 'التهجد : قيام الليل بالصلاة أو القراءة أو الذكر' قَالَ : "‎اللَّهُمَّ لَكَ الحَمْدُ أَنْتَ قَيِّمُ قَيِّمُ دائم القيام بتدبير الخلق تعطيهم ما به قوام أمرهم.
'القيِّم : القائم على رعاية شئون غيره'
السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ وَمَنْ فِيهِنَّ ، وَلَكَ الحَمْدُ لَكَ مُلْكُ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ وَمَنْ فِيهِنَّ ، وَلَكَ الحَمْدُ أَنْتَ نُورُ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ وَمَنْ فِيهِنَّ ، وَلَكَ الحَمْدُ أَنْتَ مَلِكُ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ ، وَلَكَ الحَمْدُ أَنْتَ الحَقُّ وَوَعْدُكَ الحَقُّ ، وَلِقَاؤُكَ حَقٌّ ، وَقَوْلُكَ حَقٌّ ، وَالجَنَّةُ حَقٌّ ، وَالنَّارُ حَقٌّ ، وَالنَّبِيُّونَ حَقٌّ ، وَمُحَمَّدٌ (ﷺ) حَقٌّ ، وَالسَّاعَةُ حَقٌّ ، اللَّهُمَّ لَكَ أَسْلَمْتُ ، وَبِكَ آمَنْتُ ، وَعَلَيْكَ تَوَكَّلْتُ ، وَإِلَيْكَ أَنَبْتُ أَنَبْتُ 'الإنابة : الرجوع إلى اللَّه بالتَّوبة' ، وَبِكَ خَاصَمْتُ خَاصَمْتُ من أجلك خاصمت المعاند والكافر وقمعته بما أعطتني
من القوة بالسيف والبرهان.
'خاصم : احتكم'
، وَإِلَيْكَ حَاكَمْتُ حَاكَمْتُ جعلت شرعك هو الحاكم بيني وبين من جحد الحق أوحصلت خصومة بيني وبينه.
'حاكمت : رَفَعْتُ الحُكم إليك فلا حُكم إلاَّ لك وقيل : بكَ خاصمْتُ في طَلَب الحُكم وإبْطالِ من نازَعَنِي في الدين، وهي مُفَاعَلَةٌ من الحُكْم'
، فَاغْفِرْ لِي مَا قَدَّمْتُ وَمَا أَخَّرْتُ ، وَمَا أَسْرَرْتُ أَسْرَرْتُ 'أسررت : كتمت' وَمَا أَعْلَنْتُ ، أَنْتَ المُقَدِّمُ ، وَأَنْتَ المُؤَخِّرُ ، لاَ إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ - أَوْ : لاَ إِلَهَ غَيْرُكَ -"
قَالَ سُفْيَانُ : وَزَادَ عَبْدُ الكَرِيمِ أَبُو أُمَيَّةَ : "‎وَلاَ حَوْلَ وَلاَ قُوَّةَ إِلَّا بِاللَّهِ" ، قَالَ سُفْيَانُ : قَالَ سُلَيْمَانُ بْنُ أَبِي مُسْلِمٍ : سَمِعَهُ مِنْ طَاوُسٍ ، عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا ، عَنِ النَّبِيِّ (ﷺ)المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 498)