بَابُ الصَّلاَةِ بَعْدَ الْفَجْرِ حَتَّى تَرْتَفِعَ الشَّمْسُ

حديث رقم : 581

ضبط

شَهِدَ عِنْدِي رِجَالٌ مَرْضِيُّونَ وَأَرْضَاهُمْ عِنْدِي عُمَرُ ، أَنَّ النَّبِيَّ (ﷺ) نَهَى عَنِ الصَّلاَةِ بَعْدَ الصُّبْحِ حَتَّى تَشْرُقَ الشَّمْسُ ، وَبَعْدَ الْعَصْرِ حَتَّى تَغْرُبَ ،

[حديث رقم : 582 ] حَدَّثَنَا مُسَدَّدٌ ، قَالَ : حَدَّثَنَا يَحْيَى ، عَنْ شُعْبَةَ ، عَنْ قَتَادَةَ ، سَمِعْتُ أَبَا الْعَالِيَةِ ، عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ ، قَالَ : حَدَّثَنِي حَدَّثَنِي نَاسٌ بِهَذَا أي بمعنى هذا الحديث (581) نَاسٌ حَدَّثَنِي نَاسٌ بِهَذَا أي بمعنى هذا الحديث (581) بِهَذَا حَدَّثَنِي نَاسٌ بِهَذَا أي بمعنى هذا الحديث (581) المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 275)

حديث رقم : 582

ضبط

حَدَّثَنَا يَحْيَى ، عَنْ شُعْبَةَ ، عَنْ قَتَادَةَ ، سَمِعْتُ أَبَا الْعَالِيَةِ ، عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ ، قَالَ : حَدَّثَنِي حَدَّثَنِي نَاسٌ بِهَذَا أي بمعنى هذا الحديث (581) نَاسٌ حَدَّثَنِي نَاسٌ بِهَذَا أي بمعنى هذا الحديث (581) بِهَذَا حَدَّثَنِي نَاسٌ بِهَذَا أي بمعنى هذا الحديث (581)

[حديث رقم : 581 ] حَدَّثَنَا حَفْصُ بْنُ عُمَرَ ، قَالَ : حَدَّثَنَا هِشَامٌ ، عَنْ قَتَادَةَ ، عَنْ أَبِي الْعَالِيَةِ ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ ، قَالَ : شَهِدَ عِنْدِي رِجَالٌ مَرْضِيُّونَ وَأَرْضَاهُمْ عِنْدِي عُمَرُ ، أَنَّ النَّبِيَّ (ﷺ) نَهَى عَنِ الصَّلاَةِ بَعْدَ الصُّبْحِ حَتَّى تَشْرُقَ الشَّمْسُ ، وَبَعْدَ الْعَصْرِ حَتَّى تَغْرُبَ ، المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 275)

حديث رقم : 583

ضبط

"‎لاَ تَحَرَّوْا تَحَرَّوْا لا تتوخوا وتقصدوا.
'التَّحرِّي : القَصْد والاجتهاد في الطلب، والعَزْم على تَخْصِيص الشيء بالفعل والقول'
بِصَلاَتِكُمْ طُلُوعَ الشَّمْسِ وَلاَ غُرُوبَهَا"

وَقَالَ وَقَالَ أي عروة بن الزبير رحمه الله تعالى. : حَدَّثَنِي ابْنُ عُمَرَ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ (ﷺ) : "‎إِذَا طَلَعَ طَلَعَ ظهر. حَاجِبُ حَاجِبُ الشَّمْسِ طرفها الأعلى من قرصها سمي بذلك لأنه أول ما يبدو منها فيصير كحاجب الإنسان.
'حاجب الشمس : طرفها'
الشَّمْسِ حَاجِبُ الشَّمْسِ طرفها الأعلى من قرصها سمي بذلك لأنه أول ما يبدو منها فيصير كحاجب الإنسان.
'حاجب الشمس : طرفها'
فَأَخِّرُوا الصَّلاَةَ حَتَّى تَرْتَفِعَ ، وَإِذَا غَابَ حَاجِبُ حَاجِبُ الشَّمْسِ طرفها الأعلى من قرصها سمي بذلك لأنه أول ما يبدو منها فيصير كحاجب الإنسان.
'حاجب الشمس : طرفها'
الشَّمْسِ حَاجِبُ الشَّمْسِ طرفها الأعلى من قرصها سمي بذلك لأنه أول ما يبدو منها فيصير كحاجب الإنسان.
'حاجب الشمس : طرفها'
فَأَخِّرُوا الصَّلاَةَ حَتَّى تَغِيبَ"
، تَابَعَهُ تَابَعَهُ عَبْدَةُ أي تابع يحيى بن سعيد القطان على روايته لهذا الحديث عن هشام وهو الحديث الآتي عَبْدَةُ تَابَعَهُ عَبْدَةُ أي تابع يحيى بن سعيد القطان على روايته لهذا الحديث عن هشام وهو الحديث الآتيالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 276)

حديث رقم : 584

ضبط

أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ (ﷺ) نَهَى عَنْ بَيْعَتَيْنِ ، وَعَنْ لِبْسَتَيْنِ وَعَنْ صَلاَتَيْنِ : نَهَى عَنِ الصَّلاَةِ بَعْدَ الْفَجْرِ حَتَّى تَطْلُعَ الشَّمْسُ ، وَبَعْدَ الْعَصْرِ حَتَّى تَغْرُبَ الشَّمْسُ ، وَعَنِ اشْتِمَالِ اشْتِمَالِ الصَّمَّاءِ 'اشتمال الصماء : أن يتلفف بالثوب حتى يجلل به جميع جسده ويغطيه، ولا يرفع شيئا من جوانبه فلا يمكنه إخراج يده إلا من أسفله ، سمي بذلك لسده المنافذ كلها كالصخرة الصماء' الصَّمَّاءِ اشْتِمَالِ الصَّمَّاءِ 'اشتمال الصماء : أن يتلفف بالثوب حتى يجلل به جميع جسده ويغطيه، ولا يرفع شيئا من جوانبه فلا يمكنه إخراج يده إلا من أسفله ، سمي بذلك لسده المنافذ كلها كالصخرة الصماء' ، وَعَنْ الِاحْتِبَاءِ الِاحْتِبَاءِ 'الاحتباء : شد الساقين والفخذين إلى الظهر بالثوب أو باليدين' فِي ثَوْبٍ وَاحِدٍ ، يُفْضِي يُفْضِي أي يستقبل به السماء دون ساتر من الإفضاء وهو الدخول في الفضاء.
'يفضي : تظهر عورته في الفضاء ، ليس بينها وبين السماء حاجز'
بِفَرْجِهِ إِلَى السَّمَاءِ ، وَعَنِ الْمُنَابَذَةِ الْمُنَابَذَةِ 'المنابذة : وجوب بيع السلعة إذا ما ألقى بها صاحبها إلى المشتري دون أن ينظر إليها' ، وَالْمُلاَمَسَةِ وَالْمُلاَمَسَةِ 'الملامسة : بيع السلعة وإلزام المشتري بها بمجرد لمسه لها'المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 276)