بَابُ ذَبِيحَةِ الأَعْرَابِ الأَعْرَابِ هم ساكنوا البادية من العرب الذين لا يقيمون في المدن والقرى ولا يدخلونها إلا لحاجاتهم وَنَحْوِهِمْ وَنَحْوِهِمْ في رواية (ونحرهم) أي بيان حكم ذبيحتهم من الأغنام والأبقار ونحرهم للإبل

شرح حديث رقم 5507

setting

أَنَّ قَوْمًا قَالُوا لِلنَّبِيِّ (ﷺ) : إِنَّ قَوْمًا يَأْتُونَا بِاللَّحْمِ ، لاَ نَدْرِي : أَذُكِرَ اسْمُ اللَّهِ عَلَيْهِ أَمْ لاَ ؟ فَقَالَ : سَمُّوا عَلَيْهِ أَنْتُمْ وَكُلُوهُ قَالَتْ : وَكَانُوا حَدِيثِي عَهْدٍ بِالكُفْرِ تَابَعَهُ عَلِيٌّ ، عَنِ الدَّرَاوَرْدِيِّ ، وَتَابَعَهُ أَبُو خَالِدٍ ، وَالطُّفَاوِيُّالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 2494)