بَابُ مَنْ أَضَافَ رَجُلًا إِلَى طَعَامٍ وَأَقْبَلَ هُوَ عَلَى عَمَلِهِ

شرح حديث رقم 5435

setting

كُنْتُ غُلاَمًا غُلاَمًا صغيرا دون البلوغ أَمْشِي مَعَ رَسُولِ اللَّهِ (ﷺ) ، فَدَخَلَ رَسُولُ اللَّهِ (ﷺ) عَلَى غُلاَمٍ لَهُ خَيَّاطٍ ، فَأَتَاهُ بِقَصْعَةٍ بِقَصْعَةٍ 'القصعة : وعاء يؤكل ويُثْرَدُ فيه وكان يتخذ من الخشب غالبا' فِيهَا طَعَامٌ وَعَلَيْهِ دُبَّاءٌ دُبَّاءٌ 'الدباء : القرع' ، فَجَعَلَ رَسُولُ اللَّهِ (ﷺ) يَتَتَبَّعُ الدُّبَّاءَ الدُّبَّاءَ 'الدباء : القرع' قَالَ : فَلَمَّا رَأَيْتُ ذَلِكَ جَعَلْتُ أَجْمَعُهُ بَيْنَ يَدَيْهِ قَالَ : فَأَقْبَلَ الغُلاَمُ عَلَى عَمَلِهِ ، قَالَ أَنَسٌ : لاَ أَزَالُ أُحِبُّ الدُّبَّاءَ الدُّبَّاءَ 'الدباء : القرع' بَعْدَ مَا رَأَيْتُ رَسُولَ اللَّهِ (ﷺ) صَنَعَ مَا صَنَعَالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 2463)