بَابُ القُسْطِ لِلْحَادَّةِ عِنْدَ الطُّهْرِ

شرح حديث رقم 5341

setting

كُنَّا نُنْهَى أَنْ نُحِدَّ نُحِدَّ 'الإحداد والحداد : ترك الطيب والزينة حزنا على الميت' عَلَى مَيِّتٍ فَوْقَ ثَلاَثٍ إِلَّا عَلَى زَوْجٍ ، أَرْبَعَةَ أَشْهُرٍ وَعَشْرًا ، وَلاَ نَكْتَحِلَ ، وَلاَ نَطَّيَّبَ ، وَلاَ نَلْبَسَ ثَوْبًا مَصْبُوغًا مَصْبُوغًا 'مصبوغ : ملون' إِلَّا ثَوْبَ عَصْبٍ عَصْبٍ 'العصب : ثياب من اليمن يربط غزلها ثم يصبغ ثم تنسج' ، وَقَدْ رُخِّصَ لَنَا عِنْدَ الطُّهْرِ ، إِذَا اغْتَسَلَتْ إِحْدَانَا مِنْ مَحِيضِهَا مَحِيضِهَا 'المحيض : الحيض وهو الدم الذي يسيل من رحم المرأة في أيام معلومة كل شهر وهو علامة بلوغ الفتاة' ، فِي نُبْذَةٍ نُبْذَةٍ 'النبذ والنبذة : القليل من الشيء' مِنْ كُسْتِ كُسْتِ أَظْفَارٍ كذا هنا في هذه الرواية بالكاف والإضافة وفي الحديث الذي بعده (من قسط وأظفار) بالقاف والواو العاطفة وهو كذلك في مسلم وخطأ القاضي عياض الرواية الأولى (كست الأظفار) بالإضافة لأنهما نوعان معروفان من البخور أَظْفَارٍ كُسْتِ أَظْفَارٍ كذا هنا في هذه الرواية بالكاف والإضافة وفي الحديث الذي بعده (من قسط وأظفار) بالقاف والواو العاطفة وهو كذلك في مسلم وخطأ القاضي عياض الرواية الأولى (كست الأظفار) بالإضافة لأنهما نوعان معروفان من البخور ، وَكُنَّا نُنْهَى عَنِ اتِّبَاعِ الجَنَائِزِالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 2423)