بَابُ نَهْيِ رَسُولِ اللَّهِ (ﷺ) عَنْ نِكَاحِ المُتْعَةِ آخِرًا

شرح حديث رقم 5115

setting

حَدَّثَنَا ابْنُ عُيَيْنَةَ ، أَنَّهُ سَمِعَ الزُّهْرِيَّ ، يَقُولُ : أَخْبَرَنِي الحَسَنُ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ عَلِيٍّ ، وَأَخُوهُ عَبْدُ اللَّهِ بْنُ مُحَمَّدٍ ، عَنْ أَبِيهِمَا ، أَنَّ عَلِيًّا رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، قَالَ لِابْنِ عَبَّاسٍ : إِنَّ النَّبِيَّ (ﷺ) نَهَى عَنِ المُتْعَةِ المُتْعَةِ 'المتعة : نكاح المرأة للاستمتاع بها لمدة معلومة وبأجر معلوم' ، وَعَنْ لُحُومِ الحُمُرِ الأَهْلِيَّةِ ، زَمَنَ خَيْبَرَالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 2321)

شرح حديث رقم 5116

setting

حَدَّثَنَا غُنْدَرٌ ، حَدَّثَنَا شُعْبَةُ ، عَنْ أَبِي جَمْرَةَ ، قَالَ : سَمِعْتُ ابْنَ عَبَّاسٍ : سُئِلَ عَنْ مُتْعَةِ مُتْعَةِ النِّسَاءِ عقد الزواج على المرأة لمدة معينة وقد نسخ أخيرا
'المتعة : نكاح المرأة للاستمتاع بها لمدة معلومة وبأجر معلوم'
النِّسَاءِ مُتْعَةِ النِّسَاءِ عقد الزواج على المرأة لمدة معينة وقد نسخ أخيرا
'المتعة : نكاح المرأة للاستمتاع بها لمدة معلومة وبأجر معلوم'
فَرَخَّصَ ، فَقَالَ لَهُ مَوْلًى لَهُ : إِنَّمَا ذَلِكَ فِي الحَالِ الحَالِ الشَّدِيدِ أي حال كثرة الرجال وتوقانهم إلى النساء مع قلة في النساء لا تسد هذه الحاجة وعلى كل فهذا رأي ابن عباس رضي الله عنهما والجمهور على خلافه وقد ثبت تحريم ذلك بالأدلة الصحيحة المشهورة وأبن عباس رضي الله عنهما لا يقول بالإباحة - كما يحب أن يفهم ذوو النفوس المريضة - وأنما رخص بها بشروط وقيود كما ترى من الحديث وقد نقل أن ابن جبير قال له لقد سارت بفتياك الركبان وقال فيها الشعراء؟ فقال والله ما بهذا أفتيت وما هي إلا كالميتة لا تحل إلا للمضطر ورغم هذا كله فإن قوله مخالف للإجماع فلا يعتد به[ الشَّدِيدِ الحَالِ الشَّدِيدِ أي حال كثرة الرجال وتوقانهم إلى النساء مع قلة في النساء لا تسد هذه الحاجة وعلى كل فهذا رأي ابن عباس رضي الله عنهما والجمهور على خلافه وقد ثبت تحريم ذلك بالأدلة الصحيحة المشهورة وأبن عباس رضي الله عنهما لا يقول بالإباحة - كما يحب أن يفهم ذوو النفوس المريضة - وأنما رخص بها بشروط وقيود كما ترى من الحديث وقد نقل أن ابن جبير قال له لقد سارت بفتياك الركبان وقال فيها الشعراء؟ فقال والله ما بهذا أفتيت وما هي إلا كالميتة لا تحل إلا للمضطر ورغم هذا كله فإن قوله مخالف للإجماع فلا يعتد به[ ، وَفِي النِّسَاءِ قِلَّةٌ ؟ أَوْ نَحْوَهُ ، فَقَالَ ابْنُ عَبَّاسٍ : نَعَمْالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 2321)

شرح حديث رقم 5117

setting

عَنْ جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ ، وَسَلَمَةَ بْنِ الأَكْوَعِ ، قَالاَ : كُنَّا فِي جَيْشٍ ، فَأَتَانَا رَسُولُ رَسُولِ اللَّهِ (ﷺ) فَقَالَ : إِنَّهُ قَدْ أُذِنَ لَكُمْ أَنْ تَسْتَمْتِعُوا تَسْتَمْتِعُوا 'استمتع : تزوج بالمرأة لمدة محددة مقابل مال متفق عليه' فَاسْتَمْتِعُوا فَاسْتَمْتِعُوا 'الاستمتاع : النكاح لمدة معلومة وبأجر معلوم' وَقَالَ ابْنُ أَبِي ذِئْبٍ : حَدَّثَنِي إِيَاسُ بْنُ سَلَمَةَ بْنِ الأَكْوَعِ ، عَنْ أَبِيهِ ، عَنْ رَسُولِ اللَّهِ (ﷺ) : أَيُّمَا رَجُلٍ وَامْرَأَةٍ تَوَافَقَا تَوَافَقَا في النكاح بينهما مطلق من غير ذكر أجل ، فَعِشْرَةُ فَعِشْرَةُ مَا بَيْنَهُمَا أي إن الإطلاق يحمل على معاشرة ثلاثة أيام بلياليها[ مَا فَعِشْرَةُ مَا بَيْنَهُمَا أي إن الإطلاق يحمل على معاشرة ثلاثة أيام بلياليها[ بَيْنَهُمَا فَعِشْرَةُ مَا بَيْنَهُمَا أي إن الإطلاق يحمل على معاشرة ثلاثة أيام بلياليها[ ثَلاَثُ لَيَالٍ ، فَإِنْ أَحَبَّا أَنْ يَتَزَايَدَا ، أَوْ يَتَتَارَكَا تَتَارَكَا فَمَا أَدْرِي أَشَيْءٌ كَانَ لَنَا خَاصَّةً أَمْ لِلنَّاسِ عَامَّةً ، قَالَ أَبُو عَبْدِ اللَّهِ : وَبَيَّنَهُ عَلِيٌّ ، عَنِ النَّبِيِّ (ﷺ) أَنَّهُ مَنْسُوخٌالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 2321)