بَابُ الصَّلاَةِ عَلَى الْفِرَاشِ

ضبط

وَصَلَّى أَنَسٌ عَلَى فِرَاشِهِ وَقَالَ أَنَسٌ : كُنَّا نُصَلِّي مَعَ النَّبِيِّ (ﷺ) فَيَسْجُدُ أَحَدُنَا عَلَى عَلَى ثَوْبِهِ أي بعض ثوبه الذي لا يتحرك بحركته أثناء الصلاة ثَوْبِهِ عَلَى ثَوْبِهِ أي بعض ثوبه الذي لا يتحرك بحركته أثناء الصلاةالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 192)

حديث رقم : 382

ضبط

كُنْتُ أَنَامُ بَيْنَ بَيْنَ يَدَيْ أمام. يَدَيْ بَيْنَ يَدَيْ أمام. رَسُولِ اللَّهِ (ﷺ) وَرِجْلاَيَ ، فِي قِبْلَتِهِ فَإِذَا سَجَدَ غَمَزَنِي غَمَزَنِي أي بيده والغمز المس أو العصر برؤوس الأصابع والإشارة بالعين أو الحاجب.
'الغمز : الإشارة والجس والضغط باليد أو العين'
، فَقَبَضْتُ رِجْلَيَّ ، فَإِذَا قَامَ بَسَطْتُهُمَا ، قَالَتْ : وَالْبُيُوتُ يَوْمَئِذٍ لَيْسَ فِيهَا مَصَابِيحُ مَصَابِيحُ جمع مصباح وهو ما يستضاء به وأرادت بقولها الاعتذار عن نومها على تلك الصفة حال سجوده أي لو كان فيها مصابيح لقبضت رجلها عند سجودهالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 192)