بَابُ { وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ }[النور : 31]

شرح حديث رقم 4758

ضبط

يَرْحَمُ اللَّهُ نِسَاءَ الْمُهَاجِرَاتِ الْأُوَلَ ، لَمَّا أَنْزَلَ اللَّهُ : { وَلْيَضْرِبْنَ وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ يسترن ال رؤوس والأعناق والصدور والخمر جمع خمار وهو غطاء الرأس والجيوب جمع جيب وهو شق الثوب من ناحية الرأس والمراد ما يظهر منه الصدر [النور 31] بِخُمُرِهِنَّ وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ يسترن ال رؤوس والأعناق والصدور والخمر جمع خمار وهو غطاء الرأس والجيوب جمع جيب وهو شق الثوب من ناحية الرأس والمراد ما يظهر منه الصدر [النور 31] عَلَى وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ يسترن ال رؤوس والأعناق والصدور والخمر جمع خمار وهو غطاء الرأس والجيوب جمع جيب وهو شق الثوب من ناحية الرأس والمراد ما يظهر منه الصدر [النور 31] جُيُوبِهِنَّ وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ يسترن ال رؤوس والأعناق والصدور والخمر جمع خمار وهو غطاء الرأس والجيوب جمع جيب وهو شق الثوب من ناحية الرأس والمراد ما يظهر منه الصدر [النور 31] }[النور : 31] شَقَّقْنَ مُرُوطَهُنَّ مُرُوطَهُنَّ جمع مرط وهو الإزار والإزار هو الملاءة فَاخْتَمَرْنَ فَاخْتَمَرْنَ بِهَا غطين وجوههن بالمروط بِهَا فَاخْتَمَرْنَ بِهَا غطين وجوههن بالمروطالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 2112)

شرح حديث رقم 4759

ضبط

أَنَّ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا كَانَتْ تَقُولُ لَمَّا نَزَلَتْ هَذِهِ الآيَةُ : { وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ }[النور : 31] أَخَذْنَ أُزْرَهُنَّ أُزْرَهُنَّ 'الأزر : جمع إزار وهو ثوب يحيط بالنصف الأسفل من البدن' فَشَقَّقْنَهَا مِنْ قِبَلِ الحَوَاشِي الحَوَاشِي من جهة أطرافها
'الحواشي : الجوانب والأطراف'
فَاخْتَمَرْنَ فَاخْتَمَرْنَ بِهَا غطين وجوههن بالمروط بِهَا فَاخْتَمَرْنَ بِهَا غطين وجوههن بالمروطالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 2113)