بَابُ { وَإِذَا جَاءَهُمْ أَمْرٌ أَمْرٌ خبر عن سرايا النبي صلى الله عليه وسلم. مِنَ الأَمْنِ الأَمْنِ السلامة والنصر. أَوِ الخَوْفِ الخَوْفِ القتل أو الهزيمة أو تحشد الأعداء. أَذَاعُوا بِهِ }[النساء : 83] : أي أفشوه

شرح حديث الباب

ضبط

{ يَستَنبِطُونَهُ }[النساء : 83] : يَسْتَخْرِجُونَهُ { حَسِيبًا }[النساء : 6] : كَافِيًا { إِلَّا إِنَاثًا }[النساء : 117] : يَعْنِي يَعْنِي الْمَوَاتَ أي التي لا حياة فيها والمراد الأصنام التي كانوا يعبدونها. الْمَوَاتَ يَعْنِي الْمَوَاتَ أي التي لا حياة فيها والمراد الأصنام التي كانوا يعبدونها. ، حَجَرًا أَوْ مَدَرًا ، { وَمَا أَشْبَهَهُ مَرِيدًا }[النساء : 117] : مُتَمَرِّدًا { فَلَيُبَتِّكُنَّ }[النساء : 119] : بَتَّكَهُ قَطعَه ، { قِيلًا }[النساء : 122] : وَقَوْلًا وَاحِدٌ وَاحِدٌ أي كلاهما بمعنى واحد وهما مصدر قال يقول فأصل قيلا قولا قلبت الواو ياء لتحركها بعد كسر { طَبَعَ }[النساء : 155] : خَتَمَالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1992)