بَابُ قَوْلِهِ عَزَّ وَجَلَّ : { فَإِنْ خِفْتُمْ خِفْتُمْ من عدو أو غيره. فَرِجَالًا فَرِجَالًا فصلوا راجلين جمع راجل وهو من كان يسير على قدميه. أَوْ رُكْبَانًا رُكْبَانًا جمع راكب أي راكبين. فَإِذَا أَمِنْتُمْ أَمِنْتُمْ زال الخوف، وقال ابن جبير { كرسيه } علمه. يقال { بسطة } زيادة وفضلا. { أفرغ } أنزل. { ولا يؤوده } لا يثقله آدني أثقلني والآد والأيد القوة. السنة نعاس. { لم يتسنه } لم يتغير. فَاذْكُرُوا اللَّهَ كَمَا عَلَّمَكُمْ مَا لَمْ تَكُونُوا تَعْلَمُونَ }[البقرة : 239]

شرح حديث الباب

ضبط

وَقَالَ ابْنُ جُبَيْرٍ : { كُرْسِيُّهُ }[البقرة : 255] : عِلْمُهُ يُقَالُ { بَسْطَةً }[البقرة : 247] : زِيَادَةً وَفَضْلًا ، { أَفْرِغْ }[البقرة : 250] : أَنْزِلْ ، { وَلَا يَئُودُهُ } : لَا يُثْقِلُهُ ، آدَنِي أَثْقَلَنِي ، وَالْآدُ وَالْأَيْدُ الْقُوَّةُ السِّنَةُ السِّنَةُ يشير إلى قوله تعالى { لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ } [البقرة 255]. : نُعَاسٌ ، { يَتَسَنَّهْ }[البقرة : 259] : يَتَغَيَّرْ ، { فَبُهِتَ فَبُهِتَ ذهبت / حجته. { خاوية } لا أنيس فيها. { عروشها } أبنيتها. { ننشرها } نخرجها. { إعصار } ريح عاصف تهب من الأرض إلى السماء كعمود فيه نار وقال ابن عباس { صلدا } ليس عليه شيء وقال عكرمة { وابل } مطر شديد. الطل الندى وهو مثل عمل المؤمن. { يتسنه } يتغير }[البقرة : 258] : ذَهَبَتْ حُجَّتُهُ ، { خَاوِيَةٌ }[البقرة : 259] : لَا أَنِيسَ فِيهَا ، { عُرُوشُهَا }[البقرة : 259] : أَبْنِيَتُهَا ، ( نُنْشِرُهَا نُنْشِرُهَا وقرئ (ننشزها) أي نحركها ونرفع بعضها إلى بعض وهما قراءتان متواترتان ) : نُخْرِجُهَا { إِعْصَارٌ }[البقرة : 266] : رِيحٌ عَاصِفٌ تَهُبُّ مِنْ الْأَرْضِ إِلَى السَّمَاءِ ، كَعَمُودٍ فِيهِ نَارٌ ، وَقَالَ ابْنُ عَبَّاسٍ : { صَلْدًا }[البقرة : 264] : لَيْسَ عَلَيْهِ شَيْءٌ ، وَقَالَ عِكْرِمَةُ : { وَابِلٌ }[البقرة : 264] : مَطَرٌ شَدِيدٌ ، الطَّلُّ : النَّدَى ، وَهَذَا مَثَلُ عَمَلِ المُؤمِنِ { يَتَسَنَّهْ }[البقرة : 259] : يَتَغَيرالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1959)

شرح حديث رقم 4535

ضبط

أَنَّ عَبْدَ اللَّهِ بْنَ عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا ، كَانَ إِذَا سُئِلَ عَنْ صَلَاةِ الْخَوْفِ قَالَ : يَتَقَدَّمُ الْإِمَامُ وَطَائِفَةٌ مِنْ النَّاسِ ، فَيُصَلِّي بِهِمْ الْإِمَامُ رَكْعَةً ، وَتَكُونُ طَائِفَةٌ مِنْهُمْ بَيْنَهُمْ وَبَيْنَ الْعَدُوِّ لَمْ يُصَلُّوا ، فَإِذَا صَلَّى الَّذِينَ مَعَهُ رَكْعَةً ، اسْتَأْخَرُوا مَكَانَ الَّذِينَ لَمْ يُصَلُّوا ، وَلَا يُسَلِّمُونَ ، وَيَتَقَدَّمُ الَّذِينَ لَمْ يُصَلُّوا فَيُصَلُّونَ مَعَهُ رَكْعَةً ، ثُمَّ يَنْصَرِفُ الْإِمَامُ وَقَدْ صَلَّى رَكْعَتَيْنِ ، فَيَقُومُ كُلُّ وَاحِدٍ مِنْ الطَّائِفَتَيْنِ فَيُصَلُّونَ لِأَنْفُسِهِمْ رَكْعَةً بَعْدَ أَنْ يَنْصَرِفَ الْإِمَامُ ، فَيَكُونُ كُلُّ وَاحِدٍ مِنْ الطَّائِفَتَيْنِ قَدْ صَلَّى رَكْعَتَيْنِ ، فَإِنْ كَانَ خَوْفٌ هُوَ أَشَدَّ مِنْ ذَلِكَ ، صَلَّوْا رِجَالًا قِيَامًا عَلَى أَقْدَامِهِمْ أَوْ رُكْبَانًا ، مُسْتَقْبِلِي الْقِبْلَةِ أَوْ غَيْرَ مُسْتَقْبِلِيهَا ، قَالَ مَالِكٌ : قَالَ نَافِعٌ : لَا أُرَى عَبْدَ اللَّهِ بْنَ عُمَرَ ذَكَرَ ذَلِكَ إِلَّا عَنْ رَسُولِ اللَّهِ (ﷺ)المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 1959)