بَابُ اسْتِعْمَالِ فَضْلِ وَضُوءِ النَّاسِ

ضبط

وَأَمَرَ جَرِيرُ بنُ عَبدِ اللهِ: أَهلَهُ أَن يَتَوَضَّئُوا بِفَضْلِ بِفَضْلِ سِوَاكِهِ أي الماء الذي يغمس فيه السواك أو ينقع سِوَاكِهِ بِفَضْلِ سِوَاكِهِ أي الماء الذي يغمس فيه السواك أو ينقعالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 104)

حديث رقم : 187

ضبط

خَرَجَ عَلَيْنَا رَسُولُ اللَّهِ (ﷺ) بِالْهَاجِرَةِ بِالْهَاجِرَةِ نصف النهار عند اشتداد الحر سميت بذلك لأنهم يهجرون السير عندها.
'الهَجير والهاجِرة : اشتدادُ الحَرِّ نصفَ النهار'
، فَأُتِيَ بِوَضُوءٍ فَتَوَضَّأَ ، فَجَعَلَ النَّاسُ يَأْخُذُونَ مِنْ فَضْلِ فَضْلِ وَضُوئِهِ ما فضل من الماء الذي توضأ منه. وَضُوئِهِ فَضْلِ وَضُوئِهِ ما فضل من الماء الذي توضأ منه. فَيَتَمَسَّحُونَ فَيَتَمَسَّحُونَ يمسح كل منهم بما أخذه وجهه ويديه تبركا. بِهِ ، فَصَلَّى النَّبِيُّ (ﷺ) الظُّهْرَ رَكْعَتَيْنِ ، وَالْعَصْرَ رَكْعَتَيْنِ ، وَبَيْنَ يَدَيْهِ عَنَزَةٌ عَنَزَةٌ 'العَنَزَة : عصا شِبْه العُكَّازة'.

[حديث رقم : 188] وَقَالَ أَبُو مُوسَى : دَعَا النَّبِيُّ (ﷺ) بِقَدَحٍ بِقَدَحٍ ما يشرب فيه. فِيهِ مَاءٌ ، فَغَسَلَ يَدَيْهِ وَوَجْهَهُ فِيهِ ، وَمَجَّ وَمَجَّ صب ما تناوله من الماء بفمه في الإناء.
'مَج : لَفَظَ الماء ونحوه من فمه وطرحه وألقاه'
فِيهِ ، ثُمَّ قَالَ لَهُمَا لَهُمَا لأبي موسى وبلال رضي الله عنهما. : اشْرَبَا مِنْهُ ، وَأَفْرِغَا عَلَى وُجُوهِكُمَا وَنُحُورِكُمَا وَنُحُورِكُمَا جمع نحر وهو موضع القلادة من الصدر.
'النحر : موضع الذبح من الرقبة'
المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 104)