بَابُ مَنِ اسْتَأْجَرَ أَجِيرًا فَبَيَّنَ لَهُ الأَجَلَ وَلَمْ يُبَيِّنِ العَمَلَ

ضبط

لِقَوْلِهِ : { إِنِّي أُرِيدُ أَنْ أُنْكِحَكَ أُنْكِحَكَ أزوجك. إِحْدَى ابْنَتَيَّ هَاتَيْنِ }[القصص: 27] إِلَى إِلَى قَوْلِهِ وتتمتها { عَلَىٰ أَنْ تَأْجُرَنِي ثَمَانِيَ حِجَجٍ ۖ فَإِنْ أَتْمَمْتَ عَشْرًا فَمِنْ عِنْدِكَ ۖ وَمَا أُرِيدُ أَنْ أَشُقَّ عَلَيْكَ ۚ سَتَجِدُنِي إِنْ شَاءَ اللَّهُ مِنَ الصَّالِحِينَ ۝‎ قَالَ ذَٰلِكَ بَيْنِي وَبَيْنَكَ ۖ أَيَّمَا الْأَجَلَيْنِ قَضَيْتُ فَلَا عُدْوَانَ عَلَيَّ ۖ وَاللَّهُ عَلَىٰ مَا نَقُولُ وَكِيلٌ }[القصص: 27 - 28]
(تأجرني) تكون أجيرا لي في رعي غنمي.
(حجج) سنين.
(الصالحين) الوافين بالعهد.
(قضيت) فرغت منه.
(فلا عدوان علي) أي فلا أمنع من أخذ أهلي والذهاب بهم
قَوْلِهِ إِلَى قَوْلِهِ وتتمتها { عَلَىٰ أَنْ تَأْجُرَنِي ثَمَانِيَ حِجَجٍ ۖ فَإِنْ أَتْمَمْتَ عَشْرًا فَمِنْ عِنْدِكَ ۖ وَمَا أُرِيدُ أَنْ أَشُقَّ عَلَيْكَ ۚ سَتَجِدُنِي إِنْ شَاءَ اللَّهُ مِنَ الصَّالِحِينَ ۝‎ قَالَ ذَٰلِكَ بَيْنِي وَبَيْنَكَ ۖ أَيَّمَا الْأَجَلَيْنِ قَضَيْتُ فَلَا عُدْوَانَ عَلَيَّ ۖ وَاللَّهُ عَلَىٰ مَا نَقُولُ وَكِيلٌ }[القصص: 27 - 28]
(تأجرني) تكون أجيرا لي في رعي غنمي.
(حجج) سنين.
(الصالحين) الوافين بالعهد.
(قضيت) فرغت منه.
(فلا عدوان علي) أي فلا أمنع من أخذ أهلي والذهاب بهم
: { وَاللهُ عَلَى مَا نَقُولُ وَكِيلٌ }[القصص: 28] ، يَأْجُرُ فُلاَنًا : يُعْطِيهِ أَجْرًا، وَمِنْهُ فِي التَّعْزِيَةِ : أَجَرَكَ اللهُالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 989)