بَابُ بَيْعِ المُخَاضَرَةِ المُخَاضَرَةِ بيع الثمار والحبوب وهي خضر قبل أن يبدو نضجها.
'المخاضرة : بَيْع الثمار خُضْراً لم يَبْد صلاحها'

حديث رقم : 2207

ضبط

نَهَى رَسُولُ اللَّهِ (ﷺ) عَنِ المُحَاقَلَةِ المُحَاقَلَةِ بيع الحنطة في سنبلها بحنطة صافية.
'المحاقلة : اكتراء الأرض بالحنطة أو المزارعة على نصيب معلوم كالثلث والربع ونحوهما ، أو بيع الطعام في سنبله بالقمح ، أو بيع الزرع قبل إدراكه'
، وَالمُخَاضَرَةِ وَالمُخَاضَرَةِ بيع الثمار والحبوب وهي خضر قبل أن يبدو نضجها.
'المخاضرة : بَيْع الثمار خُضْراً لم يَبْد صلاحها'
، وَالمُلاَمَسَةِ وَالمُلاَمَسَةِ من اللمس وهي أن يبيعه شيئا على أنه متى لمسه فقد تم البيع.
'الملامسة : بيع السلعة وإلزام المشتري بها بمجرد لمسه لها'
، وَالمُنَابَذَةِ وَالمُنَابَذَةِ من النبذ وهو الإلقاء وهي أن يجعل إلقاء السلعة إيجابا للبيع أو إبراما له.
'المنابذة : وجوب بيع السلعة إذا ما ألقى بها صاحبها إلى المشتري دون أن ينظر إليها'
، وَالمُزَابَنَةِ وَالمُزَابَنَةِ بيع التمر اليابس بالرطب وبيع الزبيب بالعنب كيلا.
'المزابنة : بيع ثمر النخل بالتمر كيلا وبيع الزبيب بالعنب كيلا ، وهي بيع ما لا يُعْلَم وزنا أو كيلا أو عددا بمعلوم المقدار ونحو ذلك'
المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 963)

حديث رقم : 2208

ضبط

أَنَّ النَّبِيَّ (ﷺ) نَهَى عَنْ بَيْعِ ثَمَرِ التَّمْرِ حَتَّى يَزْهُوَ ، فَقُلْنَا لِأَنَسٍ : مَا زَهْوُهَا ؟ قَالَ : تَحْمَرُّ وَتَصْفَرُّ ، أَرَأَيْتَ إِنْ مَنَعَ اللَّهُ الثَّمَرَةَ بِمَ تَسْتَحِلُّ مَالَ أَخِيكَالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 963)