بَابُ { وَإِذَا رَأَوْا تِجَارَةً أَوْ لَهْوًا لَهْوًا كانوا في الجاهلية إذا أتت تجارة استقبلوها بالطبل والتصفيق فينتبه الناس إليها وهذا من اللهو فأطلق على كل ما ينبه إلى وجود التجارة من ضجيج وصوت إبل ونحو ذلك والله أعلم. انْفَضُّوا انْفَضُّوا تفرقوا. إِلَيْهَا } [الجمعة: 11]

ضبط

وَقَوْلِهِ : { رِجَالٌ لاَ تُلْهِيهِمْ تِجَارَةٌ تِجَارَةٌ شراء أو البيع والشراء في السفر. وَلاَ بَيْعٌ عَنْ ذِكْرِ اللَّهِ }[النور: 37] وَقَالَ قَتَادَةُ : كَانَ القَوْمُ القَوْمُ المراد الصحابة رضي الله عنهم. يَتَبَايَعُونَ وَيَتَّجِرُونَ ، وَلَكِنَّهُمْ إِذَا نَابَهُمْ نَابَهُمْ حضرهم حق من حقوق الله تعالى كإقامة الصلاة بادروا لأدائه حَقٌّ مِنْ حُقُوقِ اللَّهِ ، لَمْ تُلْهِهِمْ تِجَارَةٌ تِجَارَةٌ شراء أو البيع والشراء في السفر. وَلاَ بَيْعٌ عَنْ ذِكْرِ اللَّهِ ، حَتَّى يُؤَدُّوهُ إِلَى اللَّهِالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 902)

حديث رقم : 2064

ضبط

أَقْبَلَتْ عِيرٌ عِيرٌ 'العير : كل ما جلب عليه المتاع والتجارة من قوافل الإبل والبغال والحمير' وَنَحْنُ نُصَلِّي مَعَ النَّبِيِّ (ﷺ) الجُمُعَةَ ، فَانْفَضَّ فَانْفَضَّ 'انفض : تفرق' النَّاسُ إِلَّا اثْنَيْ عَشَرَ رَجُلًا ، فَنَزَلَتْ هَذِهِ الآيَةُ : { وَإِذَا رَأَوْا تِجَارَةً أَوْ لَهْوًا لَهْوًا كانوا في الجاهلية إذا أتت تجارة استقبلوها بالطبل والتصفيق فينتبه الناس إليها وهذا من اللهو فأطلق على كل ما ينبه إلى وجود التجارة من ضجيج وصوت إبل ونحو ذلك والله أعلم. انْفَضُّوا انْفَضُّوا تفرقوا. إِلَيْهَا ، وَتَرَكُوكَ قَائِمًا }[الجمعة: 11]المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 904)