بَابُ زِيَارَةِ المَرْأَةِ زَوْجَهَا فِي اعْتِكَافِهِ

حديث رقم : 2038

ضبط

كَانَ النَّبِيُّ (ﷺ) فِي المَسْجِدِ وَعِنْدَهُ أَزْوَاجُهُ فَرُحْنَ فَرُحْنَ أي أزواجه من الرواح وهو الرجوع آخر النهار. ، فَقَالَ لِصَفِيَّةَ بِنْتِ حُيَيٍّ لاَ تَعْجَلِي حَتَّى أَنْصَرِفَ مَعَكِ ، وَكَانَ بَيْتُهَا فِي دَارِ أُسَامَةَ ، فَخَرَجَ النَّبِيُّ (ﷺ) مَعَهَا ، فَلَقِيَهُ رَجُلاَنِ مِنَ الأَنْصَارِ فَنَظَرَا إِلَى النَّبِيِّ (ﷺ) ، ثُمَّ أَجَازَا أَجَازَا مضيا.
'أجاز : استمر في سيره'
، وَقَالَ لَهُمَا النَّبِيُّ (ﷺ) : "‎تَعَالَيَا إِنَّهَا صَفِيَّةُ بِنْتُ حُيَيٍّ" ، قَالاَ : سُبْحَانَ اللَّهِ يَا رَسُولَ اللَّهِ ، قَالَ : "‎إِنَّ الشَّيْطَانَ يَجْرِي مِنَ الإِنْسَانِ مَجْرَى الدَّمِ ، وَإِنِّي خَشِيتُ خَشِيتُ 'الخشية : الخوف' أَنْ يُلْقِيَ فِي أَنْفُسِكُمَا شَيْئًا"المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 892)