بَابُ الزِّيَارَةِ يَوْمَ النَّحْرِ

ضبط

وَقَالَ أَبُو الزُّبَيْرِ : عَنْ عَائِشَةَ ، وَابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ ، : أَخَّرَ النَّبِيُّ (ﷺ) الزِّيَارَةَ الزِّيَارَةَ أي طواف الزيارة وهو طواف الركن وطواف الإفاضة يوم النحر إِلَى اللَّيْلِ وَيُذْكَرُ عَنْ أَبِي حَسَّانَ ، عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا ، أَنَّ النَّبِيَّ (ﷺ) كَانَ يَزُورُ البَيْتَ أَيَّامَ مِنًىالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 763)

حديث رقم : 1732

ضبط

عَنِ ابْنِ عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا أَنَّهُ طَافَ طَوَافًا طَوَافًا وَاحِدًا للإفاضة. وَاحِدًا طَوَافًا وَاحِدًا للإفاضة. ثُمَّ يَقِيلُ يَقِيلُ أي بمكة من القيلولة وهي النوم وقت الظهيرة.
'قال : نام وسط النهار'
، ثُمَّ يَأْتِي مِنًى ، يَعْنِي يَوْمَ النَّحْرِ النَّحْرِ 'يوم النحر : اليوم الأول من عيد الأضحى' وَرَفَعَهُ عَبْدُ الرَّزَّاقِ ، أَخْبَرَنَا عُبَيْدُ اللَّهِالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 763)

حديث رقم : 1733

ضبط

حَجَجْنَا مَعَ النَّبِيِّ (ﷺ) ، فَأَفَضْنَا فَأَفَضْنَا 'الإفاضة : الزَّحْفُ والدَّفْع في السَّير بكثرة، ولا يكون إلاَّ عن تَفَرُّق وجَمْع ، والمراد أداء طواف الإفاضة ، وهو طواف يوم النحر ينصرف الحاج من منى إلى مكة فيطوف ويعود ، والإفاضة أيضا : انصراف الحجاج عن الموقف في عرفة' يَوْمَ يَوْمَ طفنا طواف الإفاضة. النَّحْرِ النَّحْرِ 'يوم النحر : اليوم الأول من عيد الأضحى' ، فَحَاضَتْ صَفِيَّةُ فَأَرَادَ النَّبِيُّ (ﷺ) مِنْهَا مَا مَا يُرِيدُ الرَّجُلُ مِنْ أَهْلِهِ كناية عن أنه أراد منها الجماع يُرِيدُ مَا يُرِيدُ الرَّجُلُ مِنْ أَهْلِهِ كناية عن أنه أراد منها الجماع الرَّجُلُ مَا يُرِيدُ الرَّجُلُ مِنْ أَهْلِهِ كناية عن أنه أراد منها الجماع مِنْ مَا يُرِيدُ الرَّجُلُ مِنْ أَهْلِهِ كناية عن أنه أراد منها الجماع أَهْلِهِ مَا يُرِيدُ الرَّجُلُ مِنْ أَهْلِهِ كناية عن أنه أراد منها الجماع ، فَقُلْتُ : يَا رَسُولَ اللَّهِ إِنَّهَا حَائِضٌ ، قَالَ : "‎ حَابِسَتُنَا حَابِسَتُنَا 'حبَس : أخَّر ومنَع' هِيَ" ، قَالُوا : يَا رَسُولَ اللَّهِ أَفَاضَتْ أَفَاضَتْ 'الإفاضة : الزَّحْفُ والدَّفْع في السَّير بكثرة، ولا يكون إلاَّ عن تَفَرُّق وجَمْع ، والمراد أداء طواف الإفاضة ، وهو طواف يوم النحر ينصرف الحاج من منى إلى مكة فيطوف ويعود ، والإفاضة أيضا : انصراف الحجاج عن الموقف في عرفة' يَوْمَ النَّحْرِ النَّحْرِ 'يوم النحر : اليوم الأول من عيد الأضحى' ، قَالَ : "‎اخْرُجُوا" ، وَيُذْكَرُ عَنِ القَاسِمِ ، وَعُرْوَةَ ، وَالأَسْوَدِ ، عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا ، أَفَاضَتْ صَفِيَّةُ يَوْمَ النَّحْرِ النَّحْرِ 'يوم النحر : اليوم الأول من عيد الأضحى'المصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 763)