بَابُ قَصْرِ الخُطْبَةِ بِعَرَفَةَ

حديث رقم : 1663

ضبط

أَنَّ عَبْدَ المَلِكِ بْنَ مَرْوَانَ ، كَتَبَ إِلَى الحَجَّاجِ أَنْ يَأْتَمَّ يَأْتَمَّ يقتدي. بِعَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ فِي الحَجِّ ، فَلَمَّا كَانَ يَوْمُ عَرَفَةَ ، جَاءَ ابْنُ عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا وَأَنَا مَعَهُ حِينَ زَاغَتِ زَاغَتِ مالت عن وسط السماء. الشَّمْسُ أَوْ زَالَتْ ، فَصَاحَ عِنْدَ فُسْطَاطِهِ فُسْطَاطِهِ بيت من شعر يحيط به سرادق.
'الفسطاط : بيت من شعر ، وضرب من الأبنية ، والجماعة من الناس'
أَيْنَ هَذَا ؟ فَخَرَجَ إِلَيْهِ فَقَالَ ابْنُ عُمَرَ : الرَّوَاحَ الرَّوَاحَ 'الرواح : الذهاب' فَقَالَ : الآنَ ، قَالَ : نَعَمْ ، قَالَ : أَنْظِرْنِي أُفِيضُ أُفِيضُ 'الإفاضة : الصب والسكب' عَلَيَّ مَاءً ، فَنَزَلَ ابْنُ عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا حَتَّى خَرَجَ ، فَسَارَ بَيْنِي وَبَيْنَ أَبِي فَقُلْتُ : إِنْ كُنْتَ تُرِيدُ أَنْ تُصِيبَ السُّنَّةَ اليَوْمَ فَاقْصُرِ الخُطْبَةَ وَعَجِّلِ الوُقُوفَ فَقَالَ ابْنُ عُمَرَ صَدَقَالمصدر: صحيح البخاريالجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم، المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422 ه (الصفحة: 736)